شريط الأخبار

مصر تتمسك باتفاقية 2005 لمعبر رفح

08:40 - 31 حزيران / مايو 2014

وكالات - فلسطين اليوم

اكدت مصادر فلسطينية مصرية متطابقة مساء اليوم  ان القاهرة ستعمل على ادخال تسهيلات على معبر رفح بعد الانتهاء من تشكيل حكومة التوافق الفلسطينية مشيرا الى ان اتصالات مكثفة جرت في الفترة الاخيرة حول هذا الموضوع.

و نقلت وسائل اعلامية عن المصادر قولها: "ان القاهرة تتمسك باتفاقية 2005 كاطار قانوني وسياسي يلزم اسرائيل بمسؤولياتها تجاه  قطاع غزة كجزء لا يزال محتلا من قبل اسرائيل" .

وتابعت: "مصر ترى ان التمسك باتفاقية المعبر يمنع اي تفكير اسرائيلي بالتخلص من قطاع غزة ويضعها امام مسؤوليتها تجاه سكانه كقوة محتلة ولكنها لن تعمل في الوقت ذاته على زيادة معاناة السكان الفلسطينيين".

وكان موسى أبو مرزوق عضو المكتب السياسي لحركة “حماس”، قد وصف اتفاقية 2005 التي تنظم عمل معبر رفح على الحدود بين مصر وقطاع غزة بأنها “قديمة وغير صالحة للعمل”.

وأكد في تصريحات له أن “الإطار القيادي المؤقت لمنظمة التحرير الفلسطينية”، سيجتمع خلال الأسابيع الأربعة المقبلة لبحث الملف السياسي للقضية الفلسطينية، وإعادة بناء منظمة التحرير، وإجراء انتخابات المجلس الوطني.

وكان عزام الاحمد قد اكد ان القااهرة قدوعدت بان يعمل معبر رفح 24 ساعة بمجرد تشكيل حكومة التوافق الفلسطينية .

انشر عبر