شريط الأخبار

فتح: فوز المنتخب الوطني ببطولة التحدي انتصار لشعبنا وأسراه

10:27 - 30 حزيران / مايو 2014

رام الله - فلسطين اليوم

نأت حركة التحرير الوطني الفلسطيني 'فتح' مساء اليوم الجمعة، جماهير الشعب الفلسطيني والمنتخب الوطني لكرة القدم بفوزه بكأس التحدي ووصوله إلى نهائيات كأس أمم آسيا.

واعتبرت الحركة في بيان رسمي صدر عن مفوضية الاعلام والثقافة الفوز تعزيزا لمكانة دولة فلسطين في المحافل الدولية السياسية والإنسانية .

وقال البيان:' إن حركتنا وهي تهنيء الجماهير الرياضية الفلسطينية ولاعبي المنتخب الوطني ( الفدائي) بالفوز بكأس التحدي في المباراة النهائية في الفلبين، ووصوله إلى نهائيات بطولة كأس آسيا، دليل على عزم  شعبنا على تثبيت أركان دولته الفلسطينية المستقلة على صعيد المحافل الدولية الرياضية إلى جانب السياسية والثقافية، فمنتخبنا الوطني قد رفع علم فلسطين، واثبت جدارة شعبنا بمكانته اللائقة بين شعوب العالم، وصوابية منهج الرئيس القائد محمود عباس نحو تكريس دولة فلسطين المستقلة، ورفع علم فلسطين مع أعلام الدول الحرة  المستقلة '.

 وحيت الحركة كل الوطنيين الذين ساهموا بالوصول إلى هذا الفوز، وتوجهت إلى الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم بالتقدير والاحترام  ولرئيسه عضو اللجنة المركزية للحركة اللواء جبريل الرجوب لدوره البارز في تقديم كرة القدم والرياضة الفلسطينية بأفضل صورة حضارية للعالم، رغم عراقيل وحواجز وموانع  وحرب الاحتلال الاستيطاني الاسرائيلي على شعبنا وشبابه.

 واعتبرت فتح هذا الفوز انتصارا لشهداء الحركة الرياضية وشباب المنتخب الفلسطيني الذين قضوا ضحية العدوان الاسرائيلي على حقهم في الحياة، وخطوة متقدمة متميزة على درب تعزيز مكانة فلسطين، وتبرهن على قدرات شباب فلسطين الابداعية في كل مجالات الحياة.

 واثنت الحركة على الجماهير الرياضية الفلسطينية التي وقفت مع المنتخب الوطني 'الفدائي' في ميدان الملعب مباشرة في العاصمة الفلبينية وفي ميادين وساحات الوطن، واعتبرت هذا الالتفاف والدعم المعنوي انعكاسا طبيعيا لرغبة شعبنا وإرادته على تحقيق الانتصارات.

انشر عبر