شريط الأخبار

سلطات الاحتلال تفرج عن أسير من جنين بعد اعتقال دام 12 عاماً

04:18 - 30 تشرين أول / مايو 2014

جنين - فلسطين اليوم

أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلية، مساء الخميس، عن الأسير الفلسطيني يحيى أبو زيد (33 عاما) من جنين شمال الضفة الغربية المحتلة، بعد اعتقال دام ما يقارب 12 سنة قضاها متنقلا بين سجون عدة.

وكان في استقبال الأسير أبو زيد في مسقط رأسه بلدة قباطية قضاء جنين، المئات من المواطنين الفلسطينيين بالإضافة إلى وفدٍ من قيادة حركة المقاومة الإسلامية "حماس" والنواب في المجلس التشريعي.

وحمل الأسير أبو زيد رسالة من الأسرى المضربين عن الطعام داخل معتقلات الاحتلال إلى الفلسطينيين قيادة وشعباً، طالبوا فيها بالوقوف صفاً واحداً لنصرة قضية الأسرى وملف المضربين بشكل خاص، مستنكرين التحرك الموجود على الساحة الفلسطينية والذي لا يرقى للمستوى المطلوب، وفق الرسالة.

وعقّب الأسير أبو زيد، بالقول "إن وضع الأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال يتفاقم خطورة كل ساعة، وأن الاحتلال يحاول بشتى الطرق أن يكسر الإضراب".

وحول جلسات الحوار بين قيادة الأسرى وإدارة سجون الاحتلال، أشار أبو زيد إلى أن هذه الجلسات التي تعقد في معتقل "إيلا" لم تسفر عن أي شيء، واصفاً إياها بـ "حوارات ماراثونية"، وفق تعبيره.

وأكد أن إدارة السجون تحاول المماطلة قدر الإمكان في حل قضية الإضراب، في محاولة لإضعاف نفسيات الأسرى الذين يتمتّعون بمعنويات عالية وإصراراً على الشهادة أو الانتصار لحقوقهم، وفق تأكيده.

انشر عبر