شريط الأخبار

الشاباك يعتقل قيادي كبير في حماس على علاقة جيدة ومباشرة مع مشعل

05:58 - 29 تموز / مايو 2014

وكالات - فلسطين اليوم

سمحت الرقابة العسكرية الصهيونية ظهر اليوم الخميس بنشر نبأ اعتقال أحد قادة حركة حماس وعضو مجلس الشورى العام قبل نحو الشهر على معبر الكرامة بين الضفة الغربية والأردن أثناء عودته من الخارج.

واتهم الشاباك محمود محمد موسى طعمه (63 عامًا) بالعضوية في مجلس الشورى العام التابع لحماس منذ عام 2008 والذي يقف على رأسه رئيس المكتب السياسي لحماس خالد مشعل وهو بمثابة السلطة العليا في الحركة وفيها تحدد السياسيات في شتى المسائل بما فيها العسكرية.

وادعت مصادر إسرائيلية "أن طعمه اعترف بان حركة حماس تقيم علاقات وثيقة مع الحركة الإسلامية في الداخل، وتستغلها قناة لنقل أموال لمشاريع متعددة في القدس ولمشروع مصاطب العلم".

وتابعت المصادر قولها أن طعمه اعترف بإقامة علاقات مع رئيس الجناح الشمالي للحركة الإسلامية رائد صلاح وبإقامة علاقات وثيقة مع حركة الإخوان المسلمين العالمية والقيام بنشاطات في تركيا وقطر بهدف تمويل مشاريع مختلفة تابعة لحركة حماس.

وزعمت القناة العبرية السابعة أن طعمه اعترف خلال التحقيق بأن حماس تستغل الحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني لتحويل الأموال للكثير من المشاريع داخل القدس بما في ذلك تمويل حماس لمشروع "مصاطب العلم" في الأقصى والذي يرابط في إطاره المئات من الشبان ليلاً ونهارًا بهدف حراسته حيث يتمثل دورهم الحقيقي بحسب القناة في منع وصول اليهود إليه.

فيما ذكرت القناة الإسرائيلية السابعة ووفقًا لأقوال طعمه أن "حماس تدفع لهؤلاء الشبان معاشات شهرية تتراوح ما بين 4000-5000 شيقل بهدف حماية الأقصى من اليهود وأن حماس هي من تقف خلف مشروع عمارة الأقصى".

وقامت "إسرائيل" بإغلاق مؤسسة عمارة الأقصى في نهاية العام 2013 وادعت أنها تحرض على العنف داخل ساحات الأقصى.

انشر عبر