شريط الأخبار

منشورات ومواد ترويجية تدعو إلى هدم المسجد الأقصى وبناء الهيكل المزعوم

04:43 - 29 تشرين أول / مايو 2014

رام الله - فلسطين اليوم

حذّرت مؤسسة "الأقصى للوقف والتراث" الناشطة في مجال الدفاع عن المقدسات الإسلامية في الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 48، من منشورات ومواد ترويجية تدعو إلى هدم المسجد الأقصى المبارك، وبناء الهيكل المزعوم، بدأت "منظمات الهيكل المزعوم" بإصدارها وتوزيعها في الأيام الأخيرة، في القدس المحتلة ، وخاصة في المناطق القريبة من المسجد الأقصى ، وبثها عبر شبكة التواصل الاجتماعي .

وقالت المؤسسة في بيان لها اليوم الخميس: "قبل أيام بدأت "منظمة هليبا" التلمودية التي يقودها الحاخام والناشط الليكودي يهودا قليج بترويج وتوزيع اسوارة بلاستكية مكتوب عليها "جبل الهيكل بأيدينا"، وهي الجملة التي رددها جيش الاحتلال الإسرائيلي عند احتلاله للمسجد الأقصى عام 1967.

وأكدت "الأقصى" أن هذه المنشورات والدعوات "تدلل إلى مستوى الخطر الذي وصل إليه المسجد الأقصى، ودرجة الاستهداف التي يتعرض لها الأقصى ، بصورة تصاعدية غير مسبوقة، كما وتشير إلى مخططات الاحتلال الخطيرة، التي يطمع من خلالها إلى بناء الهيكل المزعوم".

ووجهت "مؤسسة الأقصى" نداء إلى الأمة الإسلامية والعالم العربي والحاضر الفلسطيني بضرورة الالتفاف والالتحام من أجل تحرك جدي وعملي ينتصر للقدس والأقصى ويخلصهما من الاحتلال الإسرائيلي".

وفي سياق متصل أفادت "مؤسسة الأقصى" أن نحو 124 مستوطناً اقتحموا ودنسوا المسجد الأقصى اليوم الخميس، بحراسة مشددة من قبل قوات الاحتلال، فيما تعالت أصوات المصلين وطلاب مصاطب العلم بالتكبير تعبيراً عن رفضهم لهذا الاقتحام، في حين اعتقلت قوات الاحتلال طالبين من طلاب مصاطب العلم، وهما الطالب إبراهيم أبو عرار من النقب، والطالب جمال النتشة من القدس المحتلة بتهمة التكبير.

انشر عبر