شريط الأخبار

يديعوت: جندي من وحدة الاتصالات قتل الشابين في ذكرى النكبة

08:59 - 28 حزيران / مايو 2014

ترجمة خاصة - فلسطين اليوم

زعم جيش الاحتلال بأن اوقف جندياً من وحدة الاتصالات، تم ضمه لقوة حرس الحدود التي قتلت الشابين الفلسطينيين قرب حاجز بيتونيا في ذكرى النكبة قبل عشرة ايام.

 و وفقا لصحيفة يديعوت أحرونوت العبرية التي أوردت النبأ، فقد اخذ الجندي بندقية الضابط وأطلق عيارين من الرصاص المطاطي، مما أدى لمقتل الشابين، زاعماً أن الجندي لم يطلق رصاص حي، وبعد أن أطلق الرصاصتين أعاد البندقية للضابط في قوة حرس الحدود.

 وتقول الصحيفة بان الجندي أطلق الرصاصتين نحو حائط قرب المتظاهرين بهدف ان يلوذ الشبان الفلسطينيون بالفرار.

وفي تصريحات سابقة بعد وقوع عملية قتل الشابين، زعم وزير الحرب موشيه يعلون بان فيلم الفيديو الذي بث كان مفبرك

انشر عبر