شريط الأخبار

المصريون يتوافدون على لجان التصويت فى ثانى أيام انتخابات الرئاسة

09:08 - 27 تشرين أول / مايو 2014

وكالات - فلسطين اليوم

بدأ المصريون فى التوافد على لجان التصويت للمشاركة فى ثانى أيام انتخابات الرئاسة، وذلك استكمالا للمشاركة فى العرس الديمقراطى والاستحقاق الثانى فى خارطة طريق 30 يونيو.

ففى هذا السياق بدأ الناخبون التوافد أمام دوائر الزيتون قبل ساعة من فتح اللجان للتصويت على الانتخابات الرئاسية.

وتتفقد دورية من قوات الداخلية الحالة الأمنية باللجان، فيما افترش الباعة الجائلون بالأعلام المصرية أمام اللجان لبيعها للمتوافدين.

وقال مصدر عسكرى، فى تصريح له اليوم الثلاثاء، إن قوات الجيش تواصل انتشارها أمام شركات البترول وفى الميادين، مع مواصلة حالة الاستنفار الأمنى بالمدخل الجنوبى لقناة السويس من أجل تأمينه خلال اليوم الثانى للانتخابات الرئاسية، لافتاً إلى استمرار تحليق الطائرات الهليكوبتر بالمحافظة لتأمين الانتخابات الرئاسية.

وأكد اللواء خليل حرب، مدير أمن السويس، أن جميع القوات المشتركة للجيش والشرطة متواجدة فى خدماتها أمام اللجان الانتخابية من أجل تأمينها، وأن جميع اللجان مؤمّنة تماما خلال اليوم الثانى للاقتراع.

وأضاف حرب، أن القوات تتواجد فى شوارع السويس من أجل تامين المحافظة وطمأنة المواطنين، مشيراً إلى أنه لم يتم القبض على أى شخص تابع لأى جماعة دينية فى اليوم الأول للانتخابات.

وفى السياق ذاته أوضح المستشار أحمد جلال، عضو غرفة عمليات نادى النيابة الإدارية، أن نسبة حضور الناخبين الذين أدلوا بأصواتهم داخل اللجان الانتخابية أمس فى اليوم الأول من الانتخابات الرئاسية تتراوح ما بين 25% و30%، لافتا إلى أنها نسبة متوسطة، حيث إن هذه النسبة من المحتمل أن تزداد اليوم.

ولفت عضو غرفة عمليات نادى النيابة الإدارية، خلال مكالمة هاتفية عبر شاشة "الحياة"، إلى أنهم يتابعون كافة أعمال الانتخابات ورصد كافة الأمور المتعلقة بالعملية الانتخابية.

وتوقع الدكتور حازم عطية، محافظ الفيوم، خلال مداخل هاتفية عبر شاشة "الحياة"، اليوم الثلاثاء ازدياد أعداد الناخبين الذين سيدلون بأصواتهم بالانتخابات الرئاسية، اليوم، بإعداد أكثر من الأمس، والذى كان يقدر بـ20%.

وأشار المحافظ إلى أنه فى حالة مشاركة أعداد أكبر سيكون إنجازا كبيرا ضد جماعة الإخوان الذين لهم تواجد كبير داخل المحافظة.

 

انشر عبر