شريط الأخبار

الاحتلال يعاقب أسرى النقب لتضامنهم مع الإداريين

05:12 - 25 تشرين أول / مايو 2014

غزة - فلسطين اليوم

أفاد مركز أسرى فلسطين للدراسات أن إدارة مصلحة سجن النقب أقدمت على عقاب جماعي لكافة أسرى قسم 25 بالسجن، وذلك عقابا لهم على  خوض خطوات تضامنية مع إخوانهم الأسرى المضربين لليوم 32 على التوالي.

وقالت الناطقة الإعلامية للمركز في الضفة الغربية "أمينة طويل" إن الإدارة عاقبت الأسرى بشكل جماعة بسبب انضمام 30 أسيرا من السجن صباح اليوم للإضراب المفتوح تضامنا مع الإداريين، وكان قد انضم نهاية الأسبوع المنصرم قرابة 50 أسيراً للإضراب المفتوح ، حيث أبلغت الأسرى أنها ستقوم بنقلهم وتشتيتهم إلى أقسام وسجون أخرى ، كذلك تعد قائمة بأسماء عدد من الأسرى الذين سيحرمون من الزيارة والعقاب بالحرمان من الخروج إلى الفورة .

وأشارت "طويل" إلى ان إدارة السجون تنتهج منذ بداية الإضراب المفتوح سياسة القمع والتنكيل لاى حركة تضامن وإسناد للأسرى، وذلك في محاولة لإفشال خطوات الأسرى بالتضامن مع زملائهم ، ولإضعاف وحدة الأسرى ، وشق صفهم ، وإيصال رسالة إلى الأسرى بان العقاب سيطال كل من يخوض إضراب عن الطعام او اى فعالة احتجاجية أخرى .

وبينت الطويل بان إدارة سجون الاحتلال عاقبت وعزلت كل قيادة الحركة الأسيرة الذين التحقوا بالإضراب المفتوح ، كذلك قمعت كل الأسرى الذين انضموا الى الإضراب حيث كانت قد نقلت 41 أسير من النقب الى جون مختلفة ، وحرمت 34 أسيرا في سجن ريمون الصحراوي من الزيارة ، على إثر تضامنهم مع الأسرى الإداريين المضربين عن الطعام.

انشر عبر