شريط الأخبار

خلال مؤتمر صحفي مع قداسة البابا

عباس: نرحب بأية مبادرة تصدر عن قداسة البابا تجعل التسوية حقيقة

10:37 - 25 حزيران / مايو 2014

رام الله - فلسطين اليوم

أكد الرئيس محمود عباس اليوم الأحد , خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد من قداسة البابا فرنسيس الثاني بابا الفاتيكان  خلال وصوله لبيت لحم, ملتزمون بالمبادرة العربية للسلام نرحب بأي مبادرة قد تصدر عن قداستكم تجعل السلام حقيقة ويمكن شعبنا يبني هويته النضالية مبادئ الحق والعدل والكرامة الإنسانية

وأضاف  عباس: أن مبادئ الحق والعدل والسلام والحرية والكرامة الإنسانية، والتي نصت عليها كل الأديان والقوانين والقرارات الدولية من أجل الأمن والسلم الدوليين، هي مبادئ آن لها أن تحترم وتطبق في الأراضي المقدسة في فلسطين.

ودعا عباس حكومة الاحتلال إلى التوقف التام عن الأعمال التي  تخالف القانون الدولي، وقال إن الممارسات الإسرائيلية أدت إلى هجرة الكثير من أهلنا من المسيحيين والمسلمين، والذين نحرص على بقائهم وانغراسهم في أرضهم أرض الأجداد.

ووجه الرئيس رسالة للإسرائيليين قائلا: 'تعالوا لنصنع السلام القائم على الحق والعدل والتكافؤ والاحترام المتبادل، فما تسعون له من أجل خير ورخاء شعبكم وأمنكم وأمانكم واستقراركم، هو عينه ما نصبو إليه'.

وشكر سيادته البابا فرنسيس على لقائه بأطفال وأبناء مخيمات اللاجئين الذين يعيشون مأساة وعذابات التشريد واللجوء، الذي فرض عليهم قسراً وقهراً جراء النكبة منذ أكثر من 66 عاماً.

وقال: نقدر أيضاً رغبتكم مشاركة طاولة الغداء مع عائلات فلسطينية، تمثل شرائح من مجتمعنا الذي يعاني ويرزح تحت الاحتلال، فهذا اللقاء يبعث برسالة إلى العالم بأسره، مذكراً إياه بمأساة شعبنا.

انشر عبر