شريط الأخبار

ارتفاع عدد شهداء "مرمرة إلى 10

07:31 - 24 تموز / مايو 2014

وكالات - فلسطين اليوم

قالت منظمة "IHH" التركية امس الجمعة، إن أحد المصابين في الهجوم الدموي للبحرية الإسرائيلية على سفينة مرمرة، في أيار/ مايو من العام 2010، قد توفي متأثرا بإصابته خلال الهجوم.

وقال المنظمة في بيان إن أوغار سليمان سويليميز، البالغ من العمر 51 يوما، قد توفي متأثرا بإصابته في 31/05/2010، وذلك بعد دخوله في غيبوبة استمرت نحو أربع سنوات، تاركا ثلاثة أبناء، هم أحمد (26 عاما) وزينب (23 عاما) وفاطمة (17 عاما).

وبوفاته يرتفع عدد شهداء الهجوم الدموي للبحرية الإسرائيلية من 9 إلى 10 شهداء، في حين بلغ عدد المصابين نحو 30 شخصا.

وعلم أن سويليميز قد توفي في المستشفى حيث رقد هناك طيلة أربع سنوات في حالة غيبوبة منذ إصابته.

يذكر أنه كان قد أعلن بداية عن وفاته أثناء الهجوم الدموي على "مرمرة"، وتبين لاحقا أنه أصيب برصاصة واحدة على الأقل في الرأس.

وفي أعقاب وفاته عقبت زوجته بالقول إنه كان دائما مهتما بفلسطين بشكل خاص.

انشر عبر