شريط الأخبار

الاحتلال يقمع مسيرة بلعين الاسبوعية و يصيب العشرات بحالات اختناق

03:22 - 23 تموز / مايو 2014

رام الله - فلسطين اليوم

أصيب عشرات المواطنين اليوم الجمعة، بالاختناق جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع خلال قمع قوات الاحتلال الاسرائيلي لمسيرة بلعين الأسبوعية المناوئة للاستيطان والجدار العنصري.

وذكرت مصادر محلية، أن جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع باتجاه المشاركين لدى وصولهم إلى الأراضي المحررة بالقرب من موقع اقامة الجدار العنصري، ما أدى إلى إصابة عشرات المواطنين ومتضامنين أجانب بحالات اختناق.

وشارك في المسيرة التي دعت إليها اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين، نصرة للأسرى الاداريين، والد ووالدة الشهيدة ريتشل كوري، جريك وساندي كوري، وأهالي القرية، ونشطاء سلام إسرائيليون ومتضامنون أجانب.

وارتدى المشاركون لباس مصلحة السجون الاسرائيلية وهم مكبلين بالسلاسل، وشعارات كتب عليها (ماء + ملح = حرية)،  كما رفعوا الأعلام الفلسطينية، وصور قادة الأسرى، وشعارات تندد بسياسة الاعتقال الاداري.

وقالت اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين، 'إن فعالية اليوم تأتي نصرة للأسرى الاداريين في معركة كسر الاعتقال الاداري  في اضرابهم عن الطعام لليوم الـ 30، داعية الى أوسع مشاركة جماهيرية انتصارا لأسرانا البواسل في معركة العزة والكرامة معركة كسر الاعتقال الاداري معركة الامعاء الخاوية، وإلغاء سياسة الاعتقال الإداري، ووقف الانتهاكات بحق الأسرى، حتى تحقيق مطالبهم بالأفراج عنهم جميعا.

انشر عبر