شريط الأخبار

بينت: انتهى عصر المفاوضات و يجب ضم الضفة الغربية لـــ "اسرائيل‏"

02:18 - 23 تموز / مايو 2014

ترجمة خاصة - فلسطين اليوم

قال رئيس حزب "البيت اليهودي" ووزير الاقتصاد بحكومة الاحتلال، نفتالي بينت في رده على تصريحات بنيامين نتنياهو حول القيام بخطوات احادية الجانب من بينها تفكيك مستوطنات نائية إنه يؤيد نتنياهو في تلك الخطوات، لافتاً الى أن حزبه يدفع نحو فرض السيادة والقانون الاسرائيلي على معظم الضفة الغربية.

و قال بينيت ان عصر عصر المفاوضات  انتهى، و آن الاوان لفعل ما هو جيد لصالح "اسرائيل"، حسب أقواله.

و كانت وكالة بلمبوغ الامريكية للانباء قد ذكرت بان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو يدرس القيام بخطوات أحادية الجانب من بينها تفكيك مستوطنات نائية في الضفه الغربية.

وقال نتنياهو خلال مقابلته مع وكالة بموبرغ " أدرس القيام بخطوات أحادية الجانب تشتمل على تفكيك مستوطنات نائية في الضفه الغربية من أجل الحفاظ على أغلبية يهودية في "إسرائيل".

وحسب اقوال نتنياهو فان عدد كبير من "الاسرائيليين" يسألون أنفسهم هل توجد خطوات أحادية الجانب تكون منطقية ولكنني لا أريد أن أكرر خطة فك الارتباط التي نفذها أرئيسل شارون عام  2005 بعد تفكيك مستوطنات غوش قطيف والانسحاب من قطاع غزة حيث أن مجموعات (إرهابية) مثل حماس أطلقت صواريخ نحو "إسرائيل" ولكن الهدف هو الحفاظ على "إسرائيل" لتبقى دولة ديمقراطية ذات أغلبية يهودية.

وأضاف :" أننا لا نريد دولة ثنائية القومية كما لا نريد أن تُقام لجانبنا دولة فلسطينية ايرانية.

انشر عبر