شريط الأخبار

صحفيو غزة يتضامنون مع الأسرى الإداريين في السجون الإسرائيلية

02:58 - 22 تموز / مايو 2014

وكالات - فلسطين اليوم

نظمت وزارة الإعلام اليوم الخميس وقفة تضامنية للصحفيين مع الأسرى الإداريين المضربين عن الطعام منذ 29 يوماً أمام مقر المكتب بغزة.

وحضر الوقفة عدد كبير من الإعلاميين والصحفيين وموظفي وزارة الإعلام وشبكة الرأي الإعلامية ليعبروا عن تضامنهم مع قضية الأسري العادلة .

وطالب مدير عام الخدمات الإعلامية عماد الحديدي الإعلاميين بالوقوف وراء هذه القضية العادلة وتسخير كافة الأقلام والكاميرات لنصرة قضية الأسري.

وأكد الحديدي على ضرورة أن يكون هناك تكتل صحفي واحد يرفع حرية الرأي والرأي الأخر والولاء لهذه المهنة الشاقة مهنة الموت والبحث عن المتاعب مطالباً بضرورة توحيد الجسم الصحفي.

وناشد كل مؤسسات حقوق الإنسان الدولية والإقليمية والمحلية أن تقف عند مسؤولياتها والتدخل العاجل لوقف هذه المجزرة التي من المتوقع أن يسقط بها شهداء وأن الأوان أن تمارس الأمم المتحدة الضغوط على هذا الاحتلال وتطرده من مجلسها ومجالس مؤسساتها الفرعية . 

وأشار إلى ضرورة وقوف الدول العربية أن تمارس ضغوطها في مواقعها المختلفة في الأمم المتحدة ومؤسسات حقوق الإنسان وعبر سفاراتها وعلاقاتها الدبلوماسية لوقف مجزرة الأسري والوقوف بجانب قضيتهم العادلة والطاهرة. 

وأضاف الحديدي: "آن الأوان أن تستيقظ وأن تنظر بكلتا عينتيك وتحكم عقلك قبل قلبك, وخاصة أننا نعيش في زمن تنشر فيه ثقافة حقوق الإنسان فلابد من التدخل السريع من قبل الأمم المتحدة ليرفع من بطش وغطرسة الاحتلال الصهيوني".

 من الجدير ذكره أن هذه الفعالية تأتي ضمن سلسلة فعاليات نظمها المكتب الإعلامي الحكومي تضامناً مع الأسرى في إضرابهم المستمر.

انشر عبر