شريط الأخبار

"حماس" لا تمانع أن يتولى الحمد لله رئاسة حكومة التوافق

مستشار لهنية يرجح إعلان تشكيلة حكومة التوافق خلال 10 أيام

10:02 - 21 تشرين أول / مايو 2014

وكالات - فلسطين اليوم

توقع مسؤول في حكومة قطاع غزة ، التي تديرها حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، أن يتم الإعلان عن تشكيلة حكومة التوافق الوطني خلال عشرة أيام.

وقال يوسف رزقة المستشار السياسي لرئيس الحكومة إسماعيل هنية إن "الإعلان عن حكومة التوافق الوطني ربما يكون خلال العشرة أيام المقبلة وبالتحديد نهاية الأسبوع المقبل أو مطلع الشهر القادم".

وأوضح رزقة أن حركة "حماس" لا تمانع أن يتولى رئيس الحكومة الفلسطينية بالضفة الغربية رامي الحمد لله رئاسة حكومة التوافق الوطني.

ومضى قائلا إن "حكومة التوافق ستكون مقلصة ويتراوح عدد وزرائها بين 15 و16 وزيرا على أبعد تقدير".

وتابع رزقة أن "نائب رئيس حكومة التوافق سيكون شخصية من غزة أو مقرب من حماس".

 وكان وفد فصائلي من منظمة التحرير الفلسطينية، قد وقّع، بتكليف من الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، اتفاقاً مع "حماس"، في غزة يوم 23 أبريل/ نيسان الماضي، يقضي بإنهاء الانقسام الفلسطيني، وتشكيل حكومة توافقية في غضون خمسة أسابيع، يتبعها إجراء انتخابات تشريعية ورئاسية ومجلس وطني بشكل متزامن.

انشر عبر