شريط الأخبار

هنية: تسليم الحكومة في غزة سيتم بشكل حضاري وسلس

02:47 - 20 حزيران / مايو 2014

غزة - فلسطين اليوم

أكد نائب رئيس المكتب السياسي لحماس ورئيس حكومة غزة إسماعيل هنية أن حركته تسلم الحكم في قطاع غزة طواعية من أجل الشعب الفلسطيني ووحدته ومن أجل أن يتفرغ من الانقسام إلى الملفات الوطنية الكبيرة كالقدس والأسرى والعودة.

وقال هنية في كلمة له خلال افتتاح مقر وزارة الأوقاف في غزة الثلاثاء:" نحاول أن نقدم نموذجاً حضارياً في التسلم والتسليم، ولا يمكن أن نقع في ذات الخطأ وأن نكرر ذات التجارب السيئة".

وأضاف " نحن حضاريون في المنهج والسلوك والفكر، ونقدم بناء وفكر وقواعد تبنى عليها آمال الشعب والدولة، وهذا الاستلام والتسليم السلس ليس فقط للصور، ولكن مضمون عظيم نقدمه كمشروع حضاري طواعية من أجل شعبنا ووحدته".

وشدد على أنهم يعملون من أجل الشعب، وأن كل ما قدموه من أجل هذه القضية وكرامة الإنسان الفلسطيني ، وقال : " بحثنا في كل اتجاه من أجل نقدم لهذا الشعب، وحسبنا أن النوايا التي كانت تقف وراء الأعمال خالصة لوجه الله تعالى".

وشدد على أنهم سيبقون خداماً للشعب من أي موقع، وقال :" سنمضي من حيث نكون خدام للشعب، وهذه هي رسالتنا الواضحة جداً من خلال افتتاح هذا المشروع، وربما هناك حكومات تحطم الأواني والمنجزات وتدمر كل شيء حتى تكون التبعات ثقيلة".

من جهة أخرى، أكد هنية أنه لا يقبل أن يهان الشعب الفلسطيني في أي مكان في العالم، وأن القيادة المسئولة هي التي تحمي كرامة الشعب الكريم والذي يجب أن يظل كريماً.

وشدد على أن الشعب لا يتسول على أبواب الأغنياء ، بل يدفع الدماء من أجل كرامته وكرامة الأمة، " فأي إنسان يقدم لهذا الشعب لا يمن عليه بل هو واجب عليه أن يقدم للذين يدافعون عن كرامة الأمة".

ولفت إلى أن هذا المقر هو أول مقر دائم لوزارة الأوقاف على أرض غزة، ويبقى مقر مؤقت لحين بناء المقر الرئيس في العاصمة الفلسطينية مدينة القدس.

وهنأ رئيس الحكومة ووزير الاوقاف وأركان الوزارة وكل العاملين فيها لما بذلوه من جهد من أجل هذا الصرح، وأضاف " أحييهم على المتابعة والمثابرة، كانوا رجالاً على مستوى المرحلة وتحملوا المسئولية وحملوا الأمانة وواجهوا تعقيدات

انشر عبر