شريط الأخبار

تضامنا مع الأسرى الإداريين الذين دخل إضرابهم يومه السادس والعشرين.

07:20 - 19 تموز / مايو 2014

غزة - فلسطين اليوم

قالت الهيئة القيادية العليا  للأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية (غير حكومية) إن جميع الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية سيضربون عن الطعام، غدا الثلاثاء، في كافة السجون، تضامنا مع الأسرى الإداريين، وذلك لمدة يوم واحد، بحسب بيان للهيئة.
وقالت الهيئة، في بيان لها اليوم وصل وكالة فلسطين اليوم نسخة منه، إن "نحو 5 آلاف أسير فلسطيني سيضربون يوم غد عن الطعام تضامنا مع الأسرى الإداريين في خطوة لها ما بعدها "، دون أن توضح الخطوات التالية له.
والهيئة القيادية العليا تضم مجموعة من الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية يتحدثون باسم زملائهم كافة.
ويخوض 120 أسيرا إداريا إضرابا عن الطعام، منذ 24 أبريل/نيسان الماضي، للمطالبة بالإفراج عنهم، ووقف سياسة الاعتقال الإداري.
والاعتقال الإداري، هو قرار اعتقال بدون محاكمة، لمدة تتراوح ما بين شهر إلى ستة أشهر، ويتم تجديده بشكل متواصل لبعض الأسرى.
وتتذرع إسرائيل بوجود ملفات "سرية أمنية" بحق المعتقل الذي تعاقبه بالسجن الإداري.
وأضاف البيان أن "حالات الخطر الشديد باتت تظهر بعد 26 يوما من  الإضراب عن الطعام على الوضع الصحي للمضربين ، حيث تم تسجيل حالات إغماء لبغض الأسرى، وسقوط على الأرض، بالإضافة إلى تراجع كبير في القدرة على التنقل".
وناشدت الهيئة، السلطة الفلسطينية، والفصائل الفلسطينية، لرفع مستوى التفاعل مع الأسرى الإداريين، خاصة في ظل وصول بعض الأسرى إلى مرحلة حرجة مثل الأسير أيمن طبيش الذي مضى على إضرابه 81 يوما.
وحذرت الهيئة العليا للأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية من حجم الخطر على حياة الأسرى المضربين عن الطعام خاصة بعد نقل العديد منهم إلى المستشفيات إثر تردي أوضاعهم الصحية.
وقالت الهيئة، في بيان لها، إن بعض الأسرى فقدوا 14 كيلوجراما من أوزانهم، مضافا إلى ذلك ظهور مؤشرات إعياء كبيرة عليهم، وصعوبة في الحركة.
ويقبع في السجون الإسرائيلية حوالي 5 آلاف أسير فلسطيني، بحسب إحصائيات حقوقية فلسطينية

انشر عبر