شريط الأخبار

صحيفة :أسماء ‘قديمة’ لحكومة التوافق والإعلان بعد الانتخابات المصرية

08:28 - 19 تشرين أول / مايو 2014

وكالات - فلسطين اليوم

عادت التساؤلات لتطرح من جديد في الشارع الفلسطيني بخصوص المصالحة، هذه المرة من زاوية الحديث عن الأسماء المطروحة لتولي حقائب وزارية، في حكومة التوافق الجديدة، التي ستنتج عن إتفاق المصالحة بين حركتي فتح وحماس، بعد أن وقع عليه مؤخراً في قطاع غزة، بحضور وفد من منظمة التحرير الفلسطينية.

هذه التساؤلات تأتي بعد تسرب معلومات موثوقة، وعلى لسان كبار القيادات الفلسطينية، بأن الأسماء التي يتم تداولها، ليست إلا نسخة قديمة تعود إلى العام 2012، حين تم تداولها بين حركتي فتح وحماس في العاصمة المصرية القاهرة آنذاك، وهي الأسماء التي تم التوافق عليها، حيث ستقدم ثلاثة أسماء لكل وزارة، على أن يختار الرئيس محمود عباس واحداً منها، لتولي الحقيبة الوزارية.

ورغم أن هناك رقابة شعبية أكبر من كل مرة لتنفيذ اتفاق المصالحة بكل بنوده وضمن الفترة الزمنية المطروحة، إلا أن القدس العربي علمت من مصادر مطلعة بأنه قد يتم تأجيل الإعلان عن الحكومة الفلسطينية الجديدة، إلى ما بعد الانتخابات المصرية التي ستجرى في الأسبوع الأخير من الشهر الجاري.

الناشط فارس عاروري وصف للقدس العربي المصالحة الفلسطينية، بأنها أشبه بـ’الطبخة البايتة’، خاصة وأنها لا تحوي أي جديد من ناحية المحتوى، وقد يكون الجديد فقط من ناحية الظروف، وبالأساس ظروف حركة المقاومة الإسلامية ‘حماس′.

انشر عبر