شريط الأخبار

مصر: تأجيل محاكمات "تعذيب رابعة" و"التخابر" إلى يونيو

07:40 - 17 تشرين أول / مايو 2014

وكالات - فلسطين اليوم

جّلت محكمة جنايات القاهرة الجلسة الثالثة عشرة لمحاكمة البرلماني السابق محمد البلتاجي، والداعية صفوت حجازي، ورفاق لهم، إلى جلسة 3 يونيو/حزيران المقبل، لتفريغ الأسطوانات وإيداع تقرير الخبراء، فيما قررت المحكمة تأجيل جلسة الرئيس المعزول محمد مرسي و35 من قيادات "الإخوان" في قضية "التخابر"، إلى جلسة 2 يونيو/حزيران.
ويحاكم مع البلتاجي وحجازي، مديرا الشؤون الطبية والعيادات في شركة "تاون جاز" عبد العظيم محمد، ومحمد زناتي، وذلك لاتهامهم بـ"تعذيب ضابط وأمين شرطة خلال اعتصام رابعة العدوية".
ولم تستغرق جلسة يوم السبت سوى دقائق معدودة، قامت خلالها اللجنة الفنية المنتدبة من اتحاد الإذاعة والتلفزيون بحلف اليمين أمام المحكمة، تمهيداً لتفريغ الأسطوانات المحرزة في القضية، والمقدّمة من النيابة العامة كدليل اتهام ضد المتهمين، تفريغاً حرفياً بناء على طلب دفاع المتهمين بتشكيل اللجنة.
واطلعت المحكمة خلال الجلسة الماضية على بعض مقاطع الفيديو التي تظهر خطابات المتهمين خلال الاعتصام، في حين طالب البلتاجي بإثبات أنها لم تتضمن أي حديث عن القتل أو التحريض، مشيراً الى أن تفريغ خطاباته حرفياً هو دليل براءته من جميع القضايا المتهم فيها بالتحريض على العنف، وهو ما أيدته هيئة الدفاع عن المتهمين.
 تأجيل جلسة "التخابر"
وفي السياق، قررت محكمة جنايات القاهرة تأجيلا سابعا لجلسات محاكمة مرسي، و35 من قيادات وأعضاء جماعة "الإخوان المسلمين"، المتهمين في قضية "التخابر"، إلى جلسة 2 يونيو/حزيران المقبل، لسماع أقوال الشهود.
إلى ذلك، رفضت محكمة استئناف القاهرة، الدعوى المقدّمة من وزير العدل المصري الأسبق المستشار أحمد سليمان، والمستشار أمير عوض، لردّ قاضي التحقيق المنتدب من رئيس محكمة الاستئناف المستشار محمد شرين فهمي، للتحقيق مع القضاة المنتمين لحركة "قضاة من أجل مصر" و"تيار الاستقلال،"، وتغريمهما 5 آلاف جنيه.

انشر عبر