شريط الأخبار

الاحتلال يزعم استخدام طائرات بدون طيار لتعقب عصابات "تدفيع الثمن"

02:23 - 16 تموز / مايو 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

مع تنامي الاعتداءات العنصرية التي تحمل توقيع «دمغة الثمن»، تسعى "اسرائيل" لتسريب معلومات للإيحاء بأنها جادة في مكافحة  هذه الظاهرة،  ونشرت صحيفة هآرتس صباح اليوم تقريرا حول عمل الوحدة الخاصة التي شكلت لهذا الغرض تطغى عليه الصبغة الدعائية.

وقالت الصحيفة إن ما تسمى بــ " الاجهزة الأمنية"  كشفت خلال مداولات لمحكمة إسرائلية مؤخرا أن الشرطة تستخدم طائرات بدون طيار لتعقب عصابات «دمغة الثمن» التي تشن اعتداءات على الفلسطينيين وممتلكاتهم في الضفة الغربية.

وذكرت الصحيفة  أن الشرطة أقامت قبل نحو عام  قسم «الجرائم القومية»  وخصصت له  80 رجل مباحث ومحقق ووفرت له موارد هائلة، كما زودته بطائرات بدون طيار لتعقب الأهداف من أجل كبح جرائم «دمغة الثمن»،

وقالت  الصحيفة إنه تبين أن  القبض على المستوطن  الذي كان يقوم بقطع أشجار زيتون فلسطينية قرب مستوطنة  "عالي" جاء بمساعدة طائرة بدون طيار تعقبت تحركاته لساعات. كما قالت الشرطة للمحكمة أنها تقوم بتركيب أجهزة "جي بي اس" على مركبات مستوطنين تستبه بأنهم مشاركين في الاعتداءات".

لكن رغم هذه الموارد التي تتحدث عنها أجهزة أمن الاحتلال فإن الاعتداءات تتواصل على الفلسطينيين، ولا زال قادة هذه العصابات ومن يمنحونها غطاء سياسيا  طلقاء  ومن ضمنهم وزراء وأعضاء في الكنيست الاسرائيلي.

انشر عبر