شريط الأخبار

مصادر في وزارة الصحة: حل أزمة نقص الأدوية الخاصة بـ"الأمراض المزمنة"

02:07 - 13 حزيران / مايو 2014

غزة-خاص - فلسطين اليوم

أكد مصدر مطلع في وزارة الصحة بغزة أن أزمة نقص الأدوية الخاصة بالأمراض المزمنة ستُحل خلال يومين على أقصى تقدير وأن الأدوية أصبحت في متناول وزارة الصحة بغزة.

وأشار المصدر الخاص بوكالة "فلسطين اليوم" أنه توافر عدد من الأدوية بالأمراض المزمنة الخاصة كعلاج الهبسيرا بالتهاب الكبد الوبائي.

وكان مرضى ومصابون بأمراض مزمنة أكدوا أن وزارة الصحة وعياداتها الخارجية أبلغت عدد من أصحاب ذوي الأمراض المزمنة بـ"نفاذ كميات كبيرة من الأدوية الضرورية الخاصة ".

وقال عدد من المرضى لـ"فلسطين اليوم" مؤخراً: "توجهنا بالوصفة الطبية صوب الصيدليات الخاصة بالصحة والعيادات الخارجية التابعة لها إلا أننا تفاجئنا بعدم وجود الأدوية الخاصة بحالتنا الصحية".

ومن بين الأدوية المفقودة في مشافي الشفاء وفقاً للمرضى الأدوية الخاصة بالتهابات الكبد الوبائي كعلاج "الهبسيرا" والذي يعد أحد الركائز العلاجية في علاج مصابي مرضى الكبد الوبائي.

ويخشى المرضى من تدهور حالتهم الصحية نتيجة ذلك النقص، مطالبين بالوقت ذاته وزارة الصحة بغزة بتوفير العلاجات المناسبة قبل "فوات الأوان".

هذا ولم يتسنَّ لـ"فلسطين اليوم" التأكد من الخبر من مصدر في وزارة الصحة بغزة؛ لصعوبة الاتصال والتواصل في وقته.

 

نفاذ تطعيمات الأطفال

في سياق متصل؛ أكدت وزارة الصحة على نقص حاد في بعض تطعيمات الأطفال لا سيما التطعيم الثلاثي ( النكاف والحصبة والحصبة الألمانية ) إضافة إلى تطعيم شلل الأطفال المحقون .

وأوضحت الوزارة في بيان تلقت فلسطين اليوم نسخة عنه ان الاحتلال يحتجز للسلطة داخل الخط الأخضر كميات كبيرة من التطعيمات وحتى اللحظة لم يتم الإفراج عنها من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي بسبب الإجراءات المعقدة في مطارها .

وطمأنت وزارة الصحة المواطنين أن العمل جاري مع كافة الأطراف على مدار الساعة لحل هذه الأزمة ويوجد وعود قوية لحلها خلال الأيام المقبلة .

وأشارت الوزارة إلى أن مراكز الرعاية الصحية التابعة لها و لوكالة غوث و تشغيل اللاجئين لازالت تقوم بإعطاء ما يتوفر لديها من أنواع التطعيمات الأخرى.

وطالبت الوزارة الجهات المحلية و الدولية ذات العلاقة بما فيها منظمة الصحة العالمية و اليونيسيف ببذل قصار جهدها لحل هذه الأزمة .

انشر عبر