شريط الأخبار

التميمي يعلن الاعتصام المفتوح حتى التراجع عن إقصائه

08:13 - 11 حزيران / مايو 2014

الخليل - فلسطين اليوم

أعلن قاضي القضاة رئيس المجلس الأعلى للقضاء الشرعي السابق تيسير التميمي الأحد بدأه اعتصاما مفتوحا على دوار المنارة برام الله وسط الضفة الغربية لحين رفع الظلم الواقع عليه من قبل السلطة الفلسطينية وإقصائه عن العمل.

واتهم التميمي أطرافًا في السلطة بتعمد إحالته للتقاعد بدون مقدمات أو إشعارات، ومنعه من الخطابة وبالتحديد في الحرم الإبراهيمي الشريف.

وأشار إلى أنه لجأ إلى القضاء لمعالجة قضية التقاعد، إلا أن جهاز المخابرات منعه ذلك، على حد قوله.

وذكر التميمي أنه لجأ للعمل في المحاماة بعد إحالته للتقاعد من عمله كقاضي، مضيفًا "إلا أن أعمالاً استفزازية بدأت تمارس عليي".

وقال: "خلال فترة عملي كمحامي بدأ القضاة الذين عينتهم بنفسي بالتحريض ضدي وممارسة تصرفات لصرفي عن العمل".

وحسب التميمي فإن "قاضيًا بمحكمة بيت لحم طلب من امرأة تقديم شكوى ضده في قضية أتعاب محاماة، وجرى على إثر ذلك تشكيل مجلس تأديبي وتقرر شطب اسمه من قائمة المحاميين الشرعيين ونشر ذلك في الصحيفة الرسمية.

ونوه إلى أنه رفع قضية لمحكمة العدل العليا ضد إجراءات المجلس التأديبي، حيث أصدرت المحكمة قرارًا بإلغاء العقوبة، لكن المجلس عاد قبل أربعة أيام وأرسل له مذكر استدعاء للمثول أمامه.

واعتبر التميمي الإجراءات الممارسة بحقه بالظالمة وفي إطار منعه من ممارسة عمله ودفاعه عن حقوق المظلومين، وسلخه عن تأثيره في الساحة الفلسطينية.

انشر عبر