شريط الأخبار

ابرزها المفاوضات الفردية...

محاولة إسرائيلية ماكرة لتفتيت وحدة الأسرى الإداريين المضربين تحطمت بوعيهم

07:46 - 11 حزيران / مايو 2014

خاص - فلسطين اليوم

 

أكد وكيل وزارة الأسرى في حكومة رام الله زياد أبو عين إن مصلحة السجون الإسرائيلية تحاول بكل قوة تفتيت موقف الأسرى المضربين الإداريين عن الطعام عبر طرق عدة أبرزها "عقد صفقات فردية معهم".

وقال ابو عين في تصريح لـ"فلسطين اليوم"  الأسرى المضربين عن الطعام في المعتقلات الإسرائيلية يعون حجم المؤامرة الإسرائيلية التي تهدف إلى كسر وحدتهم وتحقيق الهدف من الخطوة الصهيونية وهو إلحاق إفشال ثورة الأمعاء الخاوية في السجون.

وكانت مصادر لـ"فلسطين اليوم" أكدت أن الأسرى الإداريون رفضوا محاولات إدارة السجون فتح مفاوضات مع بعض الأسرى بشكل فردي؛ وابلغوها بضرورة التفاوض الكامل مع الجهة المخولة واللجنة المشكلة من جميع أطياف الأسرى.

وأوضح  وكيل الوزارة أن الأسرى رفضوا كل الإغراءات الإسرائيلية التي قُدمت لعدد منهم بشكل فردي ؛ مشيراً أنهم أبلغوا السجان الإسرائيلي بأنه لا تفاوض إلا من خلال اللجنة المفوضة من جميع المضربين عن الطعام.

واعتبر أن خطوة التوحد والوقوف يد واحدة في وجه السجان الإسرائيلي وإغراءاته لبعض الأسرى بمثابة "انتصار جديد" يضاف إلى سجل إنتصارتهم الوطنية في إطار الصراع مع العدو الصهيوني.

وحذر أبو عين عموم الأسرى من الاستجابة إلى عقد صفقات فردية مع العدو الصهيوني و مصلحة السجون لما له ضرر على كل الأسرى الباقين؛ مشيراً في الوقت ذاته أن الأسرى أوعى من الخطط الإسرائيلية الماكرة .

 

انشر عبر