شريط الأخبار

حماس: ملف المعتقلين في الضفة قيد التسوية

04:23 - 08 كانون أول / مايو 2014

غزة - فلسطين اليوم


أكدت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) تمسكها بتنفيذ اتفاق المصالحة وإنهاء الانقسام، موضحةً أن قضية معتقلي الحركة في الضفة الغربية في طريقها إلى التسوية بعد وصول تأكيدات من السلطة في رام الله.

وشددت الحركة على أنها أقدمت على اتخاذ خطوات جدية على الأرض من شأنها أن تشيع مناخاً مناسباً لذلك.

وأوضح المتحدث باسم حماس الدكتور سامي أبو زهري في تصريحات له اليوم الخميس ، أن حركته سمحت لصحيفتي "القدس" و"الأيام" بالدخول إلى غزة بالإضافة لعدد من الاجراءات الأخرى كتسليم اتحاد المرأة إلى أم جهاد الوزير والإفراج عن عدد من معتقلي "فتح"، وإجراءات أخرى في سياق تهيئة مناخ إنجاح جهود المصالحة.

وأضاف: "بالمقابل هناك حراك في الضفة من أمثلته السماح بطباعة ونشر صحيفتي "فلسطين" و"الرسالة" في الضفة، وهناك تأكيدات في رام الله أن قضية معتقلي الضفة في طريقها إلى التسوية".

وجدد أبو زهري إرادة "حماس" بإنهاء الانقسام وانجاز المصالحة، قائلًا: "نحن معنيون بطمأنة الشارع الفلسطيني بصدق نوايا المصالحة وتنفيذ الاتفاق على الرغم من حجم العقبات، و"حماس" قدمت تنازلات ملموسة على الأرض وشعبنا يستحق ذلك وأكثر، ولن تدخر الحركة أي جهد ليرى اتفاق المصالحة النور".

انشر عبر