شريط الأخبار

أبو مرزوق يكشف عن اجراءات لاعادة العلاقات مع مصر

07:33 - 07 تشرين أول / مايو 2014

غزة - فلسطين اليوم

كشف نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس د. موسى أبو مرزوق, النقاب عن وجود خطوات وإجراءات لإعادة العلاقات مع مصر, مشيراً إلى انخفاض نسبي في الهجمة الإعلامية المصرية على الفلسطينيين.

وقال أبو مرزوق خلال لقاء له في مقر وزارة الشباب والرياضة مع المؤسسات الشبابية والثقافية اليوم الأربعاء إن الظروف والتحديات القاسية التي يمر بها الفلسطينيون في الوطن ومخيمات اللجوء, كانت دافعاً لإتمام المصالحة الفلسطينية وإنهاء الانقسام.

وأكد أبو مرزوق, أن إنهاء الانقسام يُشكّل خطوة هامة لتجاوز هذه المرحلة الصعبة, وإعادة القضية الفلسطينية لمركزيتها وأهميتها على الصعيد العربي والإسلامي.

واعتبر أن الانقسام الفلسطيني على مدار السنوات الماضية "من أكبر مصائب الشعب الفلسطيني, بتأثيره السلبي حتى على الصعيد الاجتماعي".

 وأشار إلى مدى استحالة مواجهة الاحتلال وتحقيق انجازات نحو تحقيق الأهداف الوطنية, في ظل الفرقة والتشرذم.

 وألمح القيادي البارز, أن إستراتيجية تطبيق المصالحة سوف تتم بالتدرّج, لتبدأ بإنهاء الانقسام في فلسطين, ثم تحقيق الوحدة الفلسطينية في كافة المخيمات الموجودة في الوطن العربي.

وقال في هذا السياق:" لذلك ملف منظمة التحرير كان من أولويات ملفات المصالحة، بالتزامن بدء العمل علي تفعيل المجلس التشريعي الفلسطيني, وإصدار قرارات ومراسيم رئاسية, لتحقيق التوافق السياسي كأساس لقضيتنا".

وفيما يتعلق بضمانات حماية اتفاق المصالحة من التدخلات الخارجية, أكد على أن الضامن لهذا الاتفاق هو "المراهنة على شعبنا لا على عدونا, والثقة بأنفسنا لتحقيق أهدافنا الوطنية".

انشر عبر