شريط الأخبار

قريع: الاحتلال يمارس حرباً دينية بحق مدينة القدس

06:31 - 05 تشرين أول / مايو 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

اعتبر رئيس دائرة شؤون القدس في منظمة التحرير الفلسطينية، أحمد قريع، أن حكومة الاحتلال الإسرائيلي بممارساتها واعتداءاتها اليومية بحق المسجد الأقصى وطلاب العلم فيه "يندرج في إطار العنصرية والحرب الدينية".

وقال عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، في بيان صحفي تلقته "فلسطين اليوم" الاثنين (5/5)، أن الاحتلال يستهدف بشكل مباشر وخاص المسجد الأقصى، مشيرا إلى التضيق على المصليين المسلمين في باحات الاقصى واحتجازهم على بواباته الخارجية ومصادرة هوياتهم بشكل يومي وتحويلهم إلى مراكز التحقيق، بالإضافة إلى الاعتداء على طلبة مصاطب العلم.

وحذر قريع من خطورة ما أعلنت عنه جماعات يهودية، تنضوي في إطار منظمات "الهيكل المزعوم"، بالتعاون مع "منظمات شبابية صهيونية" عن تنظيم مسيرة باتجاه المسجد الأقصى مساء غدٍ الثلاثاء، احتفالا بما يسمى "عيد الاستقلال".

واستدرك قريع: "ما يروج من إعلانات ودعوات عنصرية وعدوانية إسرائيلية تطالب باقتحام جماعيٍ للمسجد الأقصى لإقامة طقوس وشعائر تلمودية واحتفالات خاصة بهذه المناسبة بهدف تحقيق السيادة اليهودية الكاملة على المسجد ، واقتحام اليهود لهبحرية تامة دون معوقات، خطير جداً".

ودعا قريع الفلسطينيين "وكل من يستطيع الوصول لمدينة القدس" للتواجد الدائم والمستمر في ساحات الأقصى والاعتكاف فيه لـ"صد أي اعتداء آثم من قبل عصابات المتطرفين والمستوطنين الذين يعيثون فيه فساداً".

انشر عبر