شريط الأخبار

"النقل الخاص": الشاحنات بغزة عمرها الافتراضي فاق 20 عاماً

08:11 - 04 تموز / مايو 2014

غزة - وكالات - فلسطين اليوم

طالبت جمعية النقل الخاص في قطاع غزة الجهات المختصة بالضغط على الجانب الإسرائيلي ليسمح بإدخال شاحنات جديدة بدل المتهالكة، مشيراً إلى أن الشاحنات الموجود بغزة تجاوز عمرها الافتراضي عقدين.

وأوضح أمين سر الجمعية جهاد اسليم في تصريحات لـصحيفة "فلسطين" أن الشاحنات التي تعمل في نقل البضائع من معبر كرم أبوسالم عمرها الافتراضي فاق 20 و25 عاما، ويتم ترخيصها مرتين سنويا بسبب تهالكها، قائلا :" في ظل ظروف الحصار الحالية، تجاوز العمر الافتراضي للشاحنة يعتبر كارثة تجلب المزيد من الخسائر المادية".

ولفت إلى أن سلطات الاحتلال الإسرائيلية بعد سلسلة من المطالبات والضغوطات التي بدأت منذ العام 2012، أدخلت مطلع العام المنصرم 13 شاحنة فقط لقطاع النقل، ومن ثم سمحت في نهاية ذات العام بإدخال 50 شاحنة لوزارة الزراعة والهيئة العامة للبترول ومؤسسات أخرى غير قطاع النقل.
ونوه إسليم إلى أن الجمعية وأصحاب شركات النقل الخاص بعثوا برسائل لهيئة المعابر ووزارة النقل والمواصلات في رام الله، من اجل التفاوض مع الجانب الإسرائيلي لإدخال شاحنات، و قطع غيار أصلية بالإضافة إلى إدخال البطاريات .

ولفت اسليم إلى أن أعمال تعبيد وتوسعة شارع صلاح الدين الذي تمر به الشاحنات الآتية من وإلى معبر كرم أبو سالم، واستخدام هذا الشارع لحركة سير العربات و"التكتوك" أدى إلى عرقلة سير الشاحنات ، ودفع بالسائقين إلى سلك طرق التفافية عبر مناطق المحررات كي يتجنبوا الازدحام المروري والعقبات الناجمة عن عدم جاهزية الشارع ما يعني أن فترة سير الشاحنة أصبحت تستغرق أكثر من ضعف الفترة الزمنية المفترضة لنقل حمولتها.

انشر عبر