شريط الأخبار

عباس السيد ومروان البرغوثي يدخلان في إضراب تضامني مع الأسرى الإداريين

02:14 - 04 تشرين أول / مايو 2014

رام الله - فلسطين اليوم

كشف وزير شؤون الأسرى والمحررين السابق، وصفي قبها، عن قرار اتخذه رئيس الهيئة القيادية العليا لأسرى حركة "حماس" في سجون الاحتلال الإسرائيلي، عباس السيد، وعضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، مروان البرغوثي، بالإنضمام لإضراب الأسرى الإداريين المفتوح عن الطعام.
وقال قبها، وهو قيادي في حركة "حماس"، في تصريحات صحفية حصلت "فلسطين اليوم"، الأحد (4|5)، على نسخة منها، أن القياديين السيد والبرغوثي قررا الدخول في الإضراب عن الطعام لـ "كسر إضراب الأسرى ومساندتهم لتحقيق مطالبهم".
وأضاف أن دخول القائدين السيد والبرغوثي في الإضراب "يأتي كمحاولة للضغط على حكومة الاحتلال لإنهاء الاعتقال الإداري للمضربين عن الطعام، ولتعزيز صمود الإداريين ولفت الأنظار لقضيتهم".
ولفت قبها النظر إلى أن هناك نية لدى أسرى آخرين في سجون الاحتلال، "ومن أصحاب المحكوميات العالية والموقوفين"، بالدخول في الإضراب عن الطعام والإنضمام لخطوة الأسرى الإداريين إذا ما استمر الاحتلال في تعنته ولم يستجب لمطالب الإداريين.
وطالب القيادي الفلسطيني مسؤولوا الصليب الأحمر بـ "الوقوف أمام مسؤولياتهم، وزيارة الأسرى الإداريين المعزولين في سجن النقب ومعرفة أوضاعهم المعيشية، والضغط على الاحتلال لتوفير مستلزماتهم الحياتية ، ووقف الهجمة القمعية بحقهم".
وأكد الوزير السابق على أن خطوة عزل المعتقلين الإداريين المضربين لليوم الـ 11 على التوالي من قبل مصلحة سجون الاحتلال ومنع زيارة الأهالي لبعض الأسرى الإداريين "جاء للنيل من عزيمتهم وإرادتهم في خوض الإضراب".
يذكر أن الأسرى الإداريين دخلوا، اليوم الأحد (4|5)، يومهم الحادي عشر على التوالي في الإضراب المفتوح عن الطعام، مؤكدين الاستمرار في معركتهم حتى إنهاء اعتقالهم الإداري.

انشر عبر