شريط الأخبار

مصادر أمريكية: العودة للمفاوضات بحاجة لانتفاضة ثالثة

09:23 - 03 تشرين أول / مايو 2014

ترجمة خاصة - فلسطين اليوم

ذكرت صحيفة يديعوت احرونوت العبرية نقلاً عن مصادر أمريكية مطلعة على فحوى المفاوضات بين "إسرائيل والسلطة الفلسطينية ، بأن الفلسطينيين سيحصلون على دولة ان حب الاسرائيليون الفلسطينيين او لم يحبوا.

وحسب المصادر فان الرئيس محمود عباس تخلى كليا عن احتمال الحصول على حل سياسي عبر المفاوضات، كما أن عباس حذر "إسرائيل" من أن الفلسطينيين سيحصلون على دولة وليكن ما يكن أو حتى الحصول على دولة عبر المنظمات الدولية أو عبر المقاومة.

 وقد أوضحت المصادر الامريكية بان الرئيس الامريكي باراك اوباما كان على استعداد للافراج عن الجاسوس اليهودي جونثان بولار  من أجل انقاذ المفاوضات قبل فشلها  قائلين " العالم لن يستمر بالصبر على الاحتلال "الاسرائيلي".

وقد وصفت المصادر الامريكية الوضع قائلة :"إن الرئيس عباس فقد الثقة بالتفاوض مع نتنياهو في حين ان مسؤول أمريكي آخر قال  لمراسل صحيفة يديعوت احرونوت العبرية " اعتقد بأننا بحاجة لانتفاضة ثالثة من أجل توفير ظروف تسمح للعودة لطاولة المفاوضات".

وحسب المصادر فقد كانت تنوي الادارة الامريكية بدء المفاوضات لتسعة أشهر أخرى مع بيان يصدر عن حكومة "إسرائيل" بوقف البناء الاستيطاني ولكن اتضح لنا بأن هذا أمر غير ممكن لدى "إسرائيل".

 وحسب المصادر الأمريكية فان وقعت انتفاضة ثالثة فهي ستكون مأساوية، وعلى الاسرائيليين أن يكونوا أذكياء ويعرفون بانهم شعب صعب ولكن يجب عليهم أن يقرأوا الخارطة جيداً ، ففي القرن ال21 لن يبقي العالم صامتاً على الاحتلال "الاسرائيلي" فهذا الاحتلال يؤثر على مكانة "إسرائيل" في العالم بأسره  ويهدد إسرائيل كدولة يهودية.

انشر عبر