شريط الأخبار

الأردن: جهود السلام والمفاوضات تصبح عبثا إذا لم تدعمها وحدة فلسطين

08:23 - 03 تشرين أول / مايو 2014

وكالات - فلسطين اليوم


أعرب رئيس الوزراء الأردني الدكتور عبدالله النسور اليوم السبت عن اعتقاده بأن كل جهود السلام والاتصالات والمفاوضات تصبح عبثا إذا لم تدعمها الوحدة الوطنية الفلسطينية التي تمثل ضمير الشعب الفلسطيني ، قائلا "إن دعوتنا ورجاءنا أن يتم الالتزام باتفاق المصالحة الذي تم توقيعه وأن يتم تنفيذه".

جاء ذلك خلال لقاء النسور في مكتبه اليوم مع رئيس الوزراء الفلسطيني الدكتور رامي الحمد الله ، الذي يزور عمان حاليا ، وذلك بحضور وزيري الخارجية وشئون المغتربين ناصر جودة والدولة لشئون الإعلام الأردنيين الدكتور محمد المومني.

وشدد النسور– في تصريحات عقب اللقاء - على أن الأمة العربية والإسلامية كلها ستدين من يعوق تنفيذ هذا الاتفاق، قائلا "إن موقفنا واضح ونحن مع منظمة التحرير الفلسطينية ولا نرغب أن نرى أي خلافات بين إخواننا الفلسطينيين لأن هذا الأمر يسوؤنا ويسوء القضية الفلسطينية"..مضيفا "إنني أتوجه إلى أبناء الشعب الفلسطيني بأن هذا الشيء الذي يعذبهم يعذبنا ويبعدهم عن تحقيق أهدافهم"..ومؤكدا على أن هذه الخلافات مدانة ويجب أن تنتهي.

وقال "إن هذه المرحلة من تاريخ القضية الفلسطينية لا يستعد لها بالخلاف وإنما بالوحدة والتوافق"..مؤكدا على أهمية الالتزام بالاتفاقات التي توصلت إليها القيادة الفلسطينية خلال الأسبوعين الماضيين وأن تفرضها بقوة الكلمة والموقف حتى تصبح نجاحا ، وأن لا تكون خيارا لأي أحد يريد أن يعبث بوحدة الشعب الفلسطيني.

وأضاف النسور "إن قضية فلسطين بالنسبة لنا في الأردن تحتل المكان والموقع الأول حيث إن محور السياسة الأردنية يدور حول هذا المرتكز وهو الموقف الثابت من القضية الفلسطينية" ، مؤكدا على دعم الأردن بقيادة الملك عبدالله الثاني للشعب والقيادة الفلسطينية لتحقيق تطلعات الفلسطينيين وحقوقهم المشروعة وفي مقدمتها إقامة دولة فلسطين المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية وأيضا للمصالحة التي من شأنها دعم الموقف الفلسطيني على كافة الأصعدة.

من جهته، أكد رئيس الوزراء الفلسطيني على وجود تنسيق كامل وتشاور مستمر بين البلدين بقيادة الملك عبدالله الثاني والرئيس محمود عباس..مشيرا إلى أنه تم خلال اللقاء بحث موضوع الاستفزازات والاعتداءات الإسرائيلية على المسجد الأقصى المبارك.

وقال الحمد الله إن هذا اللقاء يأتي بعد اجتماعات اللجنة العليا الأردنية الفلسطينية المشتركة الذي عقد في فلسطين بتاريخ 23 أبريل الماضي والتي تم خلالها توقيع 9 اتفاقيات بين البلدين في العديد من المجالات..مضيفا " نحن نتابع نتائج هذه الاتفاقيات على أرض الواقع".

وطالب رئيسا وزراء الأردن وفلسطين ، خلال اللقاء ، بضرورة البناء على اجتماعات اللجنة العليا الأردنية الفلسطينية المشتركة التي عقدت قبل ايام في رام الله وتنفيذ الاتفاقات التي توصل إليها الجانبان الأمر الذي من شأنه تعزيز العلاقات الثنائية وفتح مجالات أوسع للتعاون المشترك ..مؤكدين حرصهما على إدامة التواصل والتشاور بين البلدين خدمة للقضية الفلسطينية.

انشر عبر