شريط الأخبار

شبكة المنظمات الأهلية تطلق مبادرة لتوحيد نقابة الصحفيين الفلسطينيين

03:54 - 03 تموز / مايو 2014

غزة- وكالات - فلسطين اليوم

جددت شبكة المنظمات الاهلية الفلسطينية مبادرتها لإعادة توحيد نقابة الصحفيين الفلسطينيين في الضفة الغربية وقطاع غزة، وبناءها على أسس مهنية بعيدًا عن الحزبية والفئوية.
ويشار الى ان الجسم الصحفي الفلسطيني يشهد انقسامًا كبيرًا منذ خمس سنوات تقريبًا بعد اعلان نقابة الصحفيين الفلسطينيين ومقرها رام الله التي تسيطر حركة "فتح" عليها للانتخابات دون اشراك الصحفيين في قطاع غزة الذين شكلوا لاحقا تجمعًا خاصة بهم حمل نفس الاسم "نقابة الصحفيين الفلسطينيين " واجروا انتخابات لهم بمشاركة صحفيين من حركتي حماس والجهاد الاسلامي.
وقال رئيس الشبكة محسن ابو رمضان لـ "قدس برس": "لقد جرت محاولات قبل عامين تقريبًا لوحدة نقابة الصحفيين الفلسطينيين وتشكيل لجنة من صحفيين حياديين مستقلين وبعض ممثلين عن منظمات حقوق الانسان بهدف جسر الهوة بين نقابة الصحفيين الفلسطينيين في الضفة الغربية وبين تجمع الصحفيين في غزة الغير ممثل في نقابة الصحفيين في الضفة الغربية، ونحن الان نسعى لاحياء هذه اللجنة في حال قبلت الاطراف بذلك لتوحيد الجسم الصحفي".
وأضاف: "هذه اللجنة وضعت معايير من ضمنها تعريف من هو الصحفي الفلسطيني وتحديد شروط العضوية على ان تقوم بإجراء عملية جرد للعضوية والذي ينطبق عليه الشروط يتم اعتماده والذي لا تنطبق عليه الشروط يتم شطبه بالإضافة الى بعض الاعضاء الذين تنطبق عليهم الشروط ولكن ترفض ادارة النقابة في رام الله تنسبهم بسبب حالة الانقسام السياسي السائدة".
وكشف ابو رمضان ان هذا الجهد ممكن ان يتجدد في ظل اجواء المصالحة الحالية وممكن يتم احياء هذه اللجنة الرامية لوحدة الحركة النقابية الصحفية لان ذلك يشكل عنوان للوحدة وللتعبير عن حقوق الصحفي الفلسطيني.
وشدد على ضرورة ان تكون نقابة الصحفيين نقابة مهنية تلتزم بالمعايير الوطنية العامة بعيدا عن الاستقطاب الفئوي والحزبي حتى يتم الدفاع عن حقوق الصحفيين وصيانة هذه الحقوق وضمان توفير التسهيلات اللازمة لهم.
وفي رده على سؤال ان كانوا قد بدؤوا بالتحرك لإحياء هذه اللجنة قال ابو رمضان: "إذا كان هناك استجابة من الاطراف بناء على هذا النداء سنقوم بهذا التحرك".

انشر عبر