شريط الأخبار

أسرى فلسطين: إضراب الأسرى الإداريين يدخل يومه التاسع

11:54 - 02 حزيران / مايو 2014

غزة - فلسطين اليوم

قال مركز أسرى فلسطين للدراسات بان إضراب الأسرى الإداريين في سجون الاحتلال دخل الجمعة يومه التاسع على التوالي في ظل تصاعد الهجمة الشرسة بحقهم وعمليات التنكيل والتنقل والتهديد من اجل وقف إضرابهم المفتوح .

واعتبر الناطق الاعلامى للمركز الباحث" رياض الأشقر" فعاليات التضامن مع الأسرى الإداريين لا زالت متواضعة ولا ترقى إلى حجم ذلك الإضراب الذي سيكون له انعكاس كبير على واقع الحركة الأسيرة إذا حقق أهدافه، ودعا كافة أبناء شعبنا ومؤسساته الرسمية والشعبية ضرورة تصعيد التضامن مع الأسرى الإداريين في سجون الاحتلال الذين بدؤوا معركة" ثورة الحرية وإرادة الحياة" منذ الرابع والعشرين من الشهر الماضي ضد سياسة الاعتقال الادارى، كذلك طالب وسائل الإعلام تسليط الضوء بشكل اكبر على مأساة الإداريين .

وأوضح الأشقر بان الأسرى الإداريين والبالغ عددهم ما يقارب من (200) أسير بما فيهم (9) من نواب المجلس التشريعي الفلسطيني، يتعرضون منذ اليوم الأول إلى حملة تنكيل واسعة ، وسلسلة من العقوبات التي فرضتها إدارة السجون بحقهم لوقف إضرابهم.

مشيرا إلى ان إدارة السجون قامت بنقل كافة الإداريين من النقب إلى قسم الآبار الذي لا تتوفر فيه ادني مقومات الحياة ، وتقوم الإدارة بعمليات اقتحام وتنكيل يومية للأسرى هناك، ، فيما نقلت الإداريين من سجن عوفر إلى عزل ايالون الرملة، وكذلك نقلت أسرى مجدو الإداريين وفرقتهم فى عدة سجون، فيما قامت بعزل 12 أسير إدراي من المضربين من العزل الجماعي فى النقب إلى العزل ألإنفرادي ، وعزل ثلاثة آخرين إلى عزل اوهليكدار ، ولم تكتفى بذلك حيث هاجمت وحدة كيتر واليماز قسم العزل الخاص بالمضربين عدة مرات وقامت تفتيشهم بشكل عارى .

وقال الأشقر إلى ان الأسرى الإداريين ورغم ما يتعرضون له من تنكيل يصرون على استمرار إضرابهم حتى تحقيق مطالبهم العادلة بالحد من استخدام سياسة الادارى ، ووقف سياسة التجديد الادارى المستمرة ، ولكنهم يتمنون من الجميع نصرتهم والوقوف بجانبهم وبذل كافة الجهود من اجل إنجاح هذا المشروع الوطني الذي يمثل علامة فارقة في تاريخ الحركة الأسيرة .

انشر عبر