شريط الأخبار

إصابات في مسيرة بلعين الاسبوعية

03:41 - 02 حزيران / مايو 2014

رام الله - فلسطين اليوم

أصيب ،الجمعة، مواطن بجروح والعشرات من المواطنين ومتضامنين أجانب بالاختناق الشديد أثر استنشاقهم غازا مسيلا للدموع في مسيرة بلعين الأسبوعية المناوئة للاستيطان وجدار الفصل العنصري، دعما للأسرى واتفاق المصالحة.

حيث أطلق الجنود الرصاص المعدني المغلف بالمطاط والغاز المسيل للدموع والقنابل الصوتية، باتجاه المشاركين عند وصولهم إلى الأراضي المحررة بالقرب من جدار الفصل العنصري، مما أدى إلى محمد فارس ياسين (20 عام) بقنبلة غازية بالفخذ، وإصابة العشرات من المواطنين ونشطاء سلام إسرائيليين ومتضامنين أجانب بحالات الاختناق الشديد.

وشارك في المسيرة التي دعت إليها اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين، أهالي بلعين، ونشطاء سلام إسرائيليين ومتضامنين أجانب.

ورفع المشاركون في المسيرة الأعلام الفلسطينية، وجابوا شوارع القرية وهم يرددون الهتافات والأغاني الداعية إلى الوحدة الوطنية، والمؤكدة على ضرورة التمسك بالثوابت الفلسطينية، ومقاومة الاحتلال وإطلاق سراح جميع الأسرى والحرية لفلسطين.

وزار قرية بلعين وفدان من الولايات المتحدة الأمريكية ومن فرنسا وشاركا في المسيرة ، كتعبير عن تضامنهم مع الشعب الفلسطيني ، وقد استمع الوفدان قبل المسيرة بشرح مفصل عن تجربة بلعين في مقاومة الاحتلال والاستيطان والجدار في السنوات السابقة من خلال منسق اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين عبدالله أبورحمة ، الذي بدوره اشار إلى أهمية الدور النضالي التضامني الذي يقوم به المتضامنون الدوليون ، مشجعا الوفود للمشاركة في المسيرات ضد الاحتلال من جانب ومقاطعة بضائع الاحتلال الإسرائيلي من جانب اخر، وقد عبر أبورحمة للوفد عن عوامل نجاح تجربة بلعين في مقاومة الاحتلال، وقد عبر الوفدان الامريكي والفرنسي عن اعجابهم بنضال أهالي بلعين والقرى الفلسطينية الصامدة.

انشر عبر