شريط الأخبار

"كي مون" يعرب عن قلقه مما آلت اليه عملية التسوية بين السلطة و الاحتلال

02:40 - 02 تموز / مايو 2014

وكالات - فلسطين اليوم

عبّر الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون اليوم الجمعة، عن قلقه مما آلت إليه عملية السلام بين الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي، مطالبا بـ'تجنب الخطوات أحادية الجانب التي من شأنها تقليل فرص استئناف المفاوضات بعد التدهور الأخير في عملية السلام بالشرق الأوسط'.

وشدد كي مون في بيان صحفي نشره المتحدث باسمه على موقع 'مركز أنباء الأمم المتحدة' الإلكتروني على ضرورة الحفاظ على حل الدولتين، مضيفا: 'من الضروري للطرفين إقناع كل منهما الآخر من جديد بأنهم شركاء في السلام'.

كما طالب مون المجتمع الدولي بـ'دعم الالتزام الذي طال عنه الحديث بتحقيق تسوية سلام شامل في الشرق الأوسط، قائلا: 'الآن هو وقت تحرك المجتمع الدولي والأطراف المماثلة للاحتفاظ بفرص حل الدولتين'.

وأضاف المتحدث، باسم بان كي مون: إن الأمين العام للأمم المتحدة يناشد الجميع باستغلال هذا الوقت بشكل بناء لإيجاد طريق لإحراز تقدم للأمام.

يذكر أن المفاوضات دخلت في حالة ركود الشهر الماضي عقب عدم التزام إسرائيل بإطلاق الدفعة الرابعة من قدامى الأسرى، وعقب طرحها عطاءات عديدة لبناء آلاف المباني في المستوطنات في الضفة الغربية.

انشر عبر