شريط الأخبار

خلافات عميقة بين "لبيد" و"أرئيل" تهدد حكومة نتنياهو

05:44 - 01 حزيران / مايو 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

كشفت إذاعة جيش الاحتلال "الإسرائيلي" النقاب عن وجود خلافات عميقة بين وزير المالية ورئيس حزب "هناك مستقبل" يائير لبيد، ووزير الإسكان عن حزب البيت اليهودي "أوري أرئيل"، ما أدى ذلك إلى تعطيل تحويلات وزارة المالية وعرقلة تحويل ميزانيات لوزارة الإسكان لصالح البناء في المستوطنات.

وأشارت الإذاعة إلى أن الخلاف يعود إلى كونه خلافاً سياسياً عميقاً نشب بين حزبي "البيت اليهودي" و"هناك مستقبل"، نتيجة لقرار وزير المالية تجميد تحويل الميزانيات لوزارة الإسكان، التي يتولاها "أوري أرئيل".

وأضافت الإذاعة أن البيت اليهودي رد على هذه الخطوة، بقيام رئيس لجنة المالية التابعة للكنيست، نيسان سلومنسكي عن الحزب نفسه، بإلغاء جلسة للتصويت على قائمة التحويلات من وزارة المالية المقررة الاسبوع المقبل.

ووفقاً لما جاء في الإذاعة فإن "هناك مستقبل" يعرقل تحويل الميزانيات لوزارة بسبب انعدام الشفافية في ميزانيات ما يسمى "لواء الاستيطان" الذي يمول من وزارة الإسكان، هذا إضافة لخلافات حول أحد قوانين الأحوال الشخصية.

وأوضحت الإذاعة أن قرار لبيد لا يعني أن حزبه تجنح نحو اليسار بجموح، بل الحديث يدور عن خلاف سياسي صرف، مشيرة إلى أنه وحتى انتهاء هذا الصراع السياسي داخل الائتلاف، ستتجمد التحويلات المالية، التي يفترض أن تخدم الجمهور الإسرائيلي في نهاية المطاف.

انشر عبر