شريط الأخبار

بحضور خضر عدنان

البرغوثي: لجنة الحريات برام الله ناقشت آليات تنفيذ قراراتها السابقة

06:53 - 30 حزيران / أبريل 2014

رام الله - فلسطين اليوم

قال الدكتور مصطفى البرغوثي، الأمين العام للمبادرة الوطنية الفلسطينية، ورئيس لجنة الحريات العامة ،"أن لجنة الحريات العامة، في اجتماعاتها المتوازية في الضفة الغربية وقطاع غزة اليوم، وبحضور جميع الأعضاء، ناقشت الآليات التي يمكن من خلالها متابعة تنفيذ قراراتها"، "وأنها وضعت خططا لذلك".

وأكد البرغوثي، على " أن اللجنة لن تبدأ عملها من الصفر فهناك ملفات تم حسمها سابقا، مثل ملف جوازات السفر الذي تم حله"، وأن اللجنة ستقوم باستكمال تلك الملفات ، وستسعى إلى تنفيذ باقي قراراتها بالتعاون مع الجهات المختصة"

وأشار البرغوثي، إلى أن "أن لجنة الحريات العامة أنهت اجتماعاتها، في أجواء ايجابية تؤكد على جدية جميع الأطراف وإصرارهم على إتمام المصالحة وإنهاء الانقسام".

ومن ناحية أخرى، قال ممثل حركة الجهاد الإسلامي في لجنة الحريات الشيخ خضر عدنان إن الاعتقالات لعناصر حركتي حماس والجهاد ما زالت مستمرة رغم التوقيع على المصالحة.

وأشار عدنان  إلى اعتقال الأجهزة الأمنية الأسير المحرر أشرف الطبال من طولكرم شمال الضفة أمس الثلاثاء، وكذلك استمرار اعتقال أحمد أبو ذياب المضرب عن الطعام منذ أيام في سجن أريحا ويعاني ظروفا صحية صعبة، مضيفا "لا نلمس أي تغير في ملف الاعتقالات، وما زالت سياسة إقصاء لون سياسي دون الآخر مستمرة".

وردا على تأكيد السلطة عدم وجود معتقلين سياسيين في سجونها، قال عدنان "هذا كذب على شعبنا، ماذا تسمى حالات الاستدعاءات اليومية لأسرى محررين وزوجات شهداء وأسرى؟".

ودعا القيادي في الجهاد الإسلامي إلى عدم ربط الاعتقال السياسي بالمصالحة بل المطلوب إنهاؤه فورا، مضيفا "من العيب أن نمارس القهر الذي يمارسه الاحتلال علينا"، مضيفا أن الاعتقال السياسي غير مرتبط بالانقسام، ولكن بعقيدة أمنية عند أجهزة السلطة يجب أن تتغير.

وشارك في اجتماع الضفة الغربية بالإضافة إلى الدكتور مصطفى البرغوثي، النائب جمال أبو الرب ، والدكتور ناصر الشاعر ، والدكتور خليل عساف، والسادة خضر عدنان، وحلمي الأعرج.

انشر عبر