شريط الأخبار

رام الله تسير شاحنات أدوية ومستلزمات طبية إلى قطاع غزة

10:53 - 30 حزيران / أبريل 2014

وكالات - فلسطين اليوم

قال رئيس الوزراء بحكومة رام الله رامي الحمد الله، إن تحقيق المصالحة الوطنية وإعادة الوحدة إلى وطننا، سيمكّن الحكومة من متابعة وتنسيق جهودها في تلبية احتياجات قطاع غزة، وتوفير مقومات الصمود والتصدي للاحتلال الإسرائيلي.

جاءت تصريحاته خلال مؤتمر صحفي عقد في مستودعات وزارة الصحة برام الله اليوم الأربعاء، للإعلان عن  تسيير شاحنات محملة بالأدوية والمستلزمات الطبية إلى قطاع غزة.

وأشار الحمد الله إلى أن إرسال هذه القافلة جاء بتعليمات من الرئيس محمود عباس، مؤكدا أنه واجب الحكومة وحق لسكان قطاع غزة، ويأتي استكمالا لسلسلة من الخطوات التي تقوم بها الحكومة لتلبية احتياجاتهم، كون القطاع لا يزال على سلم الأولويات.

وأوضح 'أن استمرار المعاناة التي يعيشها شعبنا في قطاع غزة، يستدعي التدخل الفوري والعاجل من قبل المجتمع الدولي والمؤسسات المعنية بحقوق الإنسان، لتكثيف جهودها، عبر إلزام إسرائيل رفع حصارها عن القطاع، وتمكين مؤسساتنا من العمل بأقصى طاقاتها لتنفيذ المشاريع الحيوية التي يحتاجها، وتوفير الخدمات لهم خاصة الصحية والتعليمية والإغاثية'.

وأشار الحمد الله إلى 'أن آباءنا في قطاع غزة ليسوا وحدهم في مواجهة الحصار وتداعياته، وسنبقى موحدين حتى انهاء المعاناة  وتنفيذ المشروع الوطني، وإقامة دولتنا على حدود 67، وعاصمتها القدس الشرقية'.

من ناحيته، قال وزير الصحة جواد عواد 'إن هذه الشاحنات تأتي بتوجيهات من الرئيس، حيث يتم إرسالها بشكل دوري إلى قطاع غزة'.

انشر عبر