شريط الأخبار

"هنية" يؤكد على وحدة الدم والمصير خلال تشيع شقيقة "أبو جهاد"

07:42 - 28 تموز / أبريل 2014

غزة - فلسطين اليوم

شارك رئيس الوزراء الفلسطيني في غزة إسماعيل هنية، عصر اليوم الاثنين، في تشييع جثمان عضو المجلس الثوري لحركة فتح زينب الوزير، شقيقة الشهيد خليل الوزير "أبو جهاد"، في المسجد العمري الكبير بغزة.

وقال هنية، إن غزة تودع اليوم امرأة شكلت في مسيرة حياتها علامة بارزة في مسيرة العطاء والتضحية، وكان لها دور كبير في تأسيس وزارة التربية والتعليم العالي منذ عودة السلطة الوطنية الفلسطينية لأرض الوطن.

وأشار إلى أن هذا الجمع الكبير يشارك في تشييع جثمان أم أحمد وفاءً للقائد الفلسطيني الكبير أبو جهاد، وشاء الله عز وجل أن تكون الوفاة في ذات الشهر الذي اغتيل فيه".

وأكد أن ذلك يأتي تقديراً لدور المرأة التي حملت مشعل الثورة والحرية والعودة والاستقلال، الدور الذي تقوم به المرأة الفلسطينية من أجل تحرير هذه الأرض واستعادة الحقوق وإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس".

وشدد هنية على وحدة الدم والمصير، قائلاً: "نحن شعب واحد، ومصابنا واحد، وعدونا واحد، مشاعرنا مشتركة؛ ما يحل بنا من سعادة نتقاسمها، ومن حزن نتشاركه".

هذا وتقدم رئيس الوزراء بأحر التعازي والمواساة لأخ الفقيدة موسى الوزير وعائلته الأصيلة، ولحركة فتح، وللشعب الفلسطيني، والأمتين العربية والإسلامية.

انشر عبر