شريط الأخبار

هنغبي: فرض سيادة اسرائيل على الضفة خطأ وأبو مازن منافق‎

10:30 - 28 كانون أول / أبريل 2014

ترجمة خاصة - فلسطين اليوم


قال عضو الكنيست الإسرائيلي من حزب الليكود تصاحي هنغبي ردا على اتفاق المصالحة بين حركتي حماس وفتح" اسرائيل الآن تتواجد في فترة انتظار وتأمل فيها اسرائيل أن لا يكون لحماس دورا  في القيادة الفلسطينية الجديدة".

وفيما يتعلق بفرض السيادة الاسرائيلية على أجزاء من الضفه المحتلة  قال هنغبي "هذا سيكون بمثابة خطأ  وعلى اسرائيل أن تستمر بالتصرف بحكمة سياسية".

واضاف هنغبي قائلا  " حكومة اسرائيل كانت على استعداد للإفراج عن اسري الدفعة الرابعة فواشنطن أيضا اعربت عن جديتها للإفراج عن الجاسوس اليهودي جونثان بولار  ولكن السلطة الفلسطينية رفضت تمديد فترة المفاوضات  وتوجهوا للانضمام لـ15 معاهدة دولية .

وحيال تصريحات الرئيس الفلسطيني محمود عباس امس الاحد عن ادانته ما يعرف بـ"المحرقة اليهودية" قال هنغبي  تصريحات عباس حول المحرقة يكمن في طياتها نوع من النفاق  فهو عقد حلف مع حماس التي تدعو لذبح اليهود .

 

انشر عبر