شريط الأخبار

الجبهة الشعبية تنسحب من الاجتماع الختامي للمركزي احتجاجا على البيان

10:21 - 27 حزيران / أبريل 2014

غزة - فلسطين اليوم

انسحبت اللجنة الشعبية لتحرير من الجلسة الختامية للمجلس المركزي الفلسطيني المنعقد منذ يومين في رام الله، احتجاجا على ما تضمنه البيان الختامي حول المفاوضات مع الاحتلال.

وقالت الجبهة في بيان لها وصل لفلسطين اليوم نسخة منه:"إن الإصرار على الاستمرار في نهج واستراتيجية المفاوضات، والاستعداد لاستئنافها بشروط ما يعني استئناف ذات المسار التفاوضي المنفرد والمباشر بالرعاية الأمريكية، واستناداً إلى دعوتنا لوقف المفاوضات بشكل نهائي والتنسيق الامني المترتب عليها، وبناءً على ذلك فإن الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين تعلن انسحابها من الجلسة الختامية للمجلس المركزي، حتى لا تشّكل غطاءً سياسياً للعودة مرة أخرى للمفاوضات".

وقالت مصادر من داخل الجبهة أن الاتفاق كان على عدم تضمين هذه النقطة في البيان الختامي إلا أن تغيرا حدث في اللحظات الأخيرة و عليه كان قرار الانسحاب".

وكان الأمين العام لحزب الشعب الفلسطيني بسام الصالحي تلا بيان اللجنة المركزية في ختام انعقاده مساء اليوم، وجاء فيه أن أي استئناف يتطلب التزام "إسرائيل" بمرجعية  1967، ووقف الاستيطان و تنفيذ الاتفاقيات السابقة و القرارات الدولية، ورفض أي اتفاقية إطار يشكل بديلا عن القرارات السابقة، و التأكيد على عودة اللاجئين و عدم شرعية الاستيطان و ضم القدس.

انشر عبر