شريط الأخبار

مشيرا إلى تعطل 170 ألف عامل

العمصي: العمال ينتظرون تنفيذ بنود المصالحة لتخفيف معاناتهم

01:42 - 27 تشرين ثاني / أبريل 2014

غزة - فلسطين اليوم


أكد رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين سامي العمصي أن العمال الفلسطينيين ينتظرون تنفيذ بنود المصالحة الفلسطينية بين حركتي فتح وحماس لتخفيف معاناتهم المعيشية الصعبة".

وأكد العمصي في بيان له الأحد على أهمية تكاتف الجهود للتخفيف من ظروف العمال الاقتصادية الصعبة التي سببها الحصار الإسرائيلي، مشيرا إلى  ووصول أعداد المتعطلين عن العمال إلى نحو 170 ألف عامل وارتفاع نسبة البطالة لقرابة 45%.

وتعصف بالقضية الفلسطينية تحديات كبيرة ألقت بظلالها على مجالات الحياة في قطاع غزة، مما يستدعي توحيد الجهود والطاقات في بناء الوطن على جميع المستويات والأصعدة، كما أشار العمصي.

وحول ترقب العمال للمصالحة، أوضح  العمصي  بأن العمال يترقبون ما ستألو إليه المصالحة الفلسطينية بين حركتي فتح وحماس، بعد الاتفاق على تشكيل حكومة كفاءات وطنية (تكنوقراط) خلال الأسابيع القادمة.

كما أكد على ضرورة وضع شريحة العمال على سلم أولويات الحكومة القادمة، مشددا على  أن الفترة الحالية هي من أصعب مراحل الشعب الفلسطيني فمن يريد إثبات وطنيته عليه أن يقف بجانب معاناة العمال.

وطالب المجتمع الدولي بنصرة قطاع غزة والعمل على رفع الحصار الإسرائيلي الظالم عنه،  داعيا مؤسسات حقوق الإنسان إلى الانحياز للمطالب الفلسطينية العادلة وفضح ممارسات الاحتلال بكافة الوسائل القانونية والخروج عن حالة الصمت التي تعيش فيه.

انشر عبر