شريط الأخبار

الاحتلال يقتل 31 طفلا فلسطينيا خلال 2013

02:23 - 26 تشرين أول / أبريل 2014

رام الله - فلسطين اليوم

قالت الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال- فلسطين، إن 31 طفلا فلسطينيا قضوا خلال العام 2013، من ضمنهم 5 أطفال استشهدوا على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي، و26 طفلا قضوا نتيجة للإهمال وسوء استخدام السلاح.

وأضافت الحركة "أن التقرير السنوي وثق إصابة 162 طفلا من قبل جنود الاحتلال الإسرائيلي، و51 طفلا على يد المستوطنين، وإصابة 31 طفلا نتاج الإهمال وغياب معايير الأمن والسلامة.

وأشار إلى توثيق 92 حالة تعذيب وإساءة معاملة لأطفال تم تعذيبهم وإساءة معاملتهم من قبل جنود الاحتلال الإسرائيلي، وتم اعتقال بعض منهم، فيما تعرض آخرون لإساءة معاملة دون أن يتم اعتقالهم، فيما استخدم طفلان كدروع بشرية لحماية جنود الاحتلال من الحجارة، وهي ممارسة غير قانونية بموجب القانون الدولي، وكذلك القانون الإسرائيلي، إضافة إلى توثيق هدم 5 منازل لمواطنين في قطاع غزة والقدس، وتوثيق 9 اعتداءات على مدارس، وتوثيق 7 أطفال عمال يعملون في ظروف صعبة.

وقال مدير عام الحركة رفعت قسيس، إن "الحركة حصلت عام 2013 على المرتبة الثالثة فلسطينيا والـتاسعة والعشرين عربيا على قائمة الجمعيات الأكثر شفافية في الدول العربية، التي أعلنت عنها مجلة "فوربس- الشرق الأوسط" مؤخرا".

وحول العمل الإقليمي، قال قسيس، إن عمل الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال توسع في السنوات الثلاث الماضية، ليخرج عن نطاق عملها على المستوى الوطني، وتمثل ذلك بتشكيل فروع للحركة في العالم العربي، مثل: الأردن، ولبنان، والعراق، واليمن، والسودان، وليبيا، وتونس، والمغرب، وسيتم إنشاء فرع في موريتانيا وآخر في الجزائر قريبا، مشيرا إلى أن الحركة فرع فلسطين تقوم بدور المنسق الرسمي لهذه الجهود الإقليمية.

واستعرض قسيس، عددا من الأهداف التي ستحاول الحركة تحقيقها خلال عام 2014، منها تطوير وتمكين عمل الحركة الإقليمي في العالم العربي، والبدء بتطبيق برنامج عدالة أطفال إقليمي في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

انشر عبر