شريط الأخبار

حزب ميرتس:العقوبات كشفت الوجه الحقيقي لنتنياهو ولابيد وليفني

06:58 - 24 تشرين أول / أبريل 2014

ترجمة خاصة - فلسطين اليوم


قالت رئيسة حزب ميرتس زهافا غلئون رداً على قرار "إسرائيل" فرض عقوبات على السلطة الفلسطينية بسبب اتفاق المصالحه مع حماس ، إن العقوبات كشفت عن الوجه الحقيقي لحكومة نتنياهو التي بحثت عن ذريعة لتفجير المفاوضات، كما كشفت عن الوجه الآخر لما تسمى بوزيرة القضاء تسيبي ليفني ووزير المالية يائير لابيد فهذان الاثنين يؤيدان بشكل متطرف معسكر ليبرمان ونفتالي بينت فقط من أجل البقاء على كرسيهما.

وأضافت غلئون :" بدلاً من أن تنظر حكومة "إسرائيل" لهذا الاتفاق على أنه فرصه ، قامت بفرض عقوبات على السلطة الفلسطينية وبذلك قدمت جائزة سياسية لحركة حماس. مؤكدة أن حكومة نتنياهو رافضة للسلام وما بقي إلا أن نذهب لانتخابات مبكرة.

جديبر بالذكر ان حكومة نتنياهو اتخذت عقوبات اقتصادية مؤلمة ضد السلطة رداً على اتفاق المصالحة الفلسطينية بين حركتي فتح وحماس. من بينها منع العوائد الضريبية ، واقتطاع الديون، ووقف المفاوضات، واتخاذ خطوات احادية الجانب ، وتشويه صورة الرئيس عباس في الصحافة العالمية.

انشر عبر