شريط الأخبار

على خلفية توقيع اتفاق المصالحة بين فتح وحماس

"إسرائيل" تقرر فرض عقوبات اقتصادية صعبة على السلطة بسبب المصالحة

05:38 - 24 كانون أول / أبريل 2014

ترجمة خاصة - فلسطين اليوم


قرر المجلس الامني السياسي المصغر للحكومة "الإسرائيلية" برئاسة بنيامين نتنياهو مساء اليوم، فرض مجموعة من العقوبات ضد السلطة الفلسطينية بسبب اتفاق المصالحة الفلسطينية بين حركتي فتح وحماس الذي أعلن أمس من منزل إسماعيل هنية رئيس حكومة غزة.

وأوضحت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية، ان الكابنيت الاسرائيلي اتخذ عدة قرارات بعد اجتماع مطول استمر لمدة ست ساعات متواصلة، وهي فرض حصار اقتصادي على السلطة، ووقف المفاوضات حتى اشعار آخر، واستقطاع الديون المستحقة لإسرائيل (للكهرباء والصحة والمياه) من اموال العائدات الضريبية التي تجمعها "إسرائيل" لصالح السلطة. ورابعاً اتخاذ خطوات احادية الجانب ضد السلطة الفلسطينية.

وقال مسؤول سياسي "إسرائيلي":" إن العقوبات التي سيتم فرضها ستطول قادة السلطة الفلسطينية مع تقليل الأضرار بالسكان المدنيين. وذلك بسبب تعاون السلطة الفلسطينية مع حركة حماس الارهابية، على حد وصفها. وأضاف على السلطة الآن تحمل نتائج قرارها بالمصالحة مع حماس.

من جهته رحب وزير الاقتصاد "الإسرائيلي" نفتالي بينت قائلاً بقرار المجلس الامني المصغر الكابنت، وقال:" القرار صائب وأنا أدعم نتنياهو الذي حافظ على مصالح "إسرائيل" وحفظ كرامتها وأمنها فلا حديث مع قتلة". على حد قوله.

انشر عبر