شريط الأخبار

متهم برام الله ..قتل ابن اخيه واعترف بقتل جدته

12:16 - 24 تشرين أول / أبريل 2014

رام الله - فلسطين اليوم

استخرجت النيابة العامة، الأربعاء، جثة المواطنة فاطمة سالم عثمان مصفر (90 عاما) من قرية مزارع النوباني بمحافظة رام الله، تنفيذا لقرار النائب العام القاضي محمد عبد الغني العويوي.

وقالت النيابة العامة، في بيان صحافي، إنها توجهت على رأس قوة من الشرطة إلى قرية مزارع النوباني لتنفيذ قرار النائب العام المتضمن فتح قبر المواطنة مصفر كإجراء استثنائي بناء على جدية معطيات التحقيق لدى النيابة العامة وتحريات الشرطة ومحاضر الاستدلال، أثناء التحقيق مع المواطن (س.ز) المتهم بجريمة قتل طفل يبلغ من العمر ثلاثة شهور.

وأضافت أنه جرى التنسيق بين مدير شرطة رام الله عمر البزور، ورئيس نيابة رام الله أحمد حنون، ووكيل النيابة - مكتب النائب العام إياد جبر، ووكيل نيابة رام الله أسعد قاسم، ومدير معهد الطب العدلي صابر العالول، حيث تم الانتقال إلى الموقع بحضور رئيس المجلس البلدي المشترك، وإمام المسجد، وعدد من أقرباء المغدورة ( المحرمين شرعا).

وبينت أن الجثة استخرجت حسب الأصول القانونية والشرعية وتم إحالتها إلى معهد الطب الشرعي لغايات تحديد السبب المباشر للوفاة بتقرير طبي قضائي، سيما أن جثة المواطنة دفنت من قبل ذويها دون أن يتم تبليغ النيابة العامة والشرطة بموجب شهادة طبية من أحد الأطباء، مشيرة إلى أن التحقيقات مازالت مستمرة.

من جانبه، أكد مدير العلاقات العامة والإعلام في شرطة رام الله المقدم أشرف مطلق لـ وطن للأنباء أن المتهم وخلال التحقيق معه اعترف بقتل جدته خنقًا، قبل حوالي أسبوع، وبناء على ذلك أصدر النائب العام أوامر باستخراج الجثة وتم إحالتها لمعهد الطب الشرعي.

انشر عبر