شريط الأخبار

قيادي حمساوي بالضفة: استمرار الاعتقالات السياسية ستدمر جهود المصالحة

01:30 - 23 تموز / أبريل 2014

رام الله-خاص - فلسطين اليوم

استهجن حسن يوسف القيادي بحركة حماس سلوك الأجهزة الأمنية في الضفة المحتلة تزامناً مع جلسات المصالحة  , واصفاً سلوكها بالغريب .

وقال يوسف ل"فلسطين اليوم" ان ما حدث بالأمس وتزامن كلمة عزام الأحمد مع اقتحام مخابرات السلطة لمنزل النائب عن حركة حماس إبراهيم أبو سالم , رسالة من السلطة "إذا أردتم المصالحة فستكون في ظل استمرار القبضة الأمنية عليكم.

وأكد :" استمرار الاعتقالات لا تستوي مع الجهود الداعية للمصالحة، بل على العكس ستعمل على تعزيز الإنقسام , وستدمر كافة الجهود"

وتابع : "لا يمكن التوصل لحل في ظل هذه الاعتقالات و الاستدعاءات و التضييق على الحريات و الاستهداف المباشر لكوادر الحركة التي ارتفعت وتيرتها في الفترة الماضية.

قال يوسف القيادي بحركة حماس في الضفة المحتلة  , ذهبنا بقلب مفتوح وعقل مفتوح لإنجاح جهود المصالحة.

وبين" كان هناك إجماع داخل الحركة لطي ملف الانقسام ووصلتنا تطمينات من الأخوة في غزة, أنهم سيقوموا بكل ما يستطيعوا لكي ينجحوا هذا المصالحة.

وأضاف ان غزة قامت بالإفراج قبل أيام من اللقاء عن محكومين من فتح رغم أن قضاياهم جنائية , و كانت رسالة منهم إلى السلطة أننا جادون بالمصالحة.

انشر عبر