شريط الأخبار

الصانع: أوامر التجنيد للمسيحيين محاولة تفاهة لعقلية عنصرية ستفشل

06:31 - 22 تشرين أول / أبريل 2014

غزة - خاص - فلسطين اليوم

أكد العضو العربي في الكنيست الصهيوني طلب الصانع، أن إرسال أوامر للشبان المسيحيين الفلسطينيين للالتحاق بصفوف جيش الحرب الصهيوني هي عزف على وتر الطائفية بين أبناء الشعب الفلسطينيين.

وقال الصانع في تصريح خاص لفلسطين اليوم الإخبارية مساء الثلاثاء: "إن محاولة تجندي المسيحيين في الخدمة العسكرية الصهيونية هي محاولة تافهة لعقلية عنصرية تهدف لزرع الفتنة بين أبناء شعبنا".

وأوضح أن هذه الأوامر لن تنطلي على شعبنا الفلسطيني فكما تجاوز الحكم العسكري ومصادرة الأراضي في يوم الأرض فإنه قادر على تجاوز هذا الأمر بالنسبة للشبان المسيحيين.

ووصف الصانع من يستجيب لأوامر الاحتلال من أبناء شعبنا المسيحيين للخدمة العسكرية بالضلال، مؤكداً أن الغالبية العظمى من المسيحيين الفلسطينيين لن يستجيبوا لتلك الأوامر العنصرية الحاقدة.

وبين أن هناك فعاليات سيتم تنظيمها قريباً في الداخل المحتل كرد قوى على تلك الأوامر العنصرية الحاقدة.

وكان الاحتلال الصهيوني أرسل لأول مره أوامر للشبان المسيحيين الفلسطينيين للالتحاق بصفوف جيش الإسرائيلي.

ووفقاً لموقع إذاعة جيش الاحتلال "غاليه تساهال" اليوم الثلاثاء، إن الجيش سوف يبدأ قريبا بإصدار أوامر تجنيد لكافة الشبان العرب المسيحيين مماثلة لتلك التي تصدر للشبان اليهود.’

انشر عبر