شريط الأخبار

تكلفة مشروع طائرة "أف 35" ترتفع بـ 7.4 مليار دولار

08:56 - 19 تموز / أبريل 2014

وكالات - فلسطين اليوم

ارتفعت تكلفة تطوير وإنتاج الطائرة المستقبلية "أف 35" بنسبة 1.9% على الأقل خلال العام الأخير، ووصل إلى 398.6 مليار دولار.

وحسبما نشرت وكالة "بلومبيرغ"، اليوم السبت، فإنه من بين الدول المتضررة نتيجة ارتفاع التكلفة، التي تقدر بـ 7.4 مليار دولار، إسرائيل وسنغافورة واليابان وكورية الجنوبية.

وبحسب تقرير قدمه البنتاغون للكونغرس، اليوم، فإن تكلفة تفعيل وصيانة الطائرات من هذا الطراز لمدة 55 عاما في سلاح الجو الأمريكي ارتفعت بنسبة 8.7%، أي بنحو 96.8 مليار دولار.

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية إن ارتفاع تكلفة تطوير وإنتاج الطائرة ينبع من تكلفة العمل في مصنع "لوكهيد مارتن" في مريلاند، وتكلفة الشركات الثانوية التابعة له، إضافة إلى ارتفاع سعر تطوير المحركات، والتوقعات بشأن أسعار صرف الدولار.

وارتفعت تكلفة تطوير هيكل الطائرة بـ3.1 مليار دولار، في حين ارتفعت تكلفة تطوير المحركات بـ4.3 مليار دولار. وأدى ارتفاع تكلفة إنتاج الطائرة بالدول المعنية إلى إعادة النظر في شراء الطائرة وفي عدد الطائرات التي قد تشتريها. يذكر في هذا السياق أنه من بين الدول الثماني الشريكة في المشروع، أعلنت كل من إيطاليا وكندا وتركيا أنها تدرس الأمر مجددا.

ومنذ الإعلان عن نية الولايات المتحدة شراء الطائرة، قبل 13 عاما، فقد ارتفعت تكلفة الشراء بنسبة 71%، رغم القرار بشراء 2,443 طائرة، أي أقل بـ409 طائرات عن الخطة الأصلية.

يشار إلى أن الكونغرس صادق حتى اليوم على استثمار 83.2 مليار دولار في المشروع. ونقل عن جنرال في سلاح الجو الأمريكي قوله إن سعر صرف الدولار يلعب دورا ملموسا في ارتفاع تكلفة الطائرة، وذلك لأن ما يقارب ثلث الطائرة يتم إنتاجه خارج الولايات المتحدة.

تجدر الإشارة إلى أنه قبل 4 سنوات وقع المدير العام لوزارة الأمن الإسرائيلية على صفقة لشراء سرب عملاني من هذه الطائرة، وصلت قيمتها إلى 2.75 مليار دولار. ووقع الاتفاق في أعقاب اتصالات بين الأجهزة الأمن الإسرائيلية وبين وزارة الدفاع الأمريكية استمرت عدة سنوات، اتفق فيها بشأن سعر الطائرة، ودمج الصناعات الإسرائيلية في إنتاجها. وفي إطار الصفقة من المفترض أن تتسلم إسرائيل في السنوات 2016-2018 سرب طائرة "أف 35" بتكلفة 96 مليون دولار للطائرة الواحدة.

يذكر أيضا أنه في مطلع العام الحالي وردت تقارير عن مشاكل مختلفة في الطائرة، والتي يتوقع أن تؤخر إنتاجها المتوقع في أواسط العام القادم. وأشار لذلك تقرير للبنتاغون تركز حول "الأداء الذي لا يمكن أن تقوم به الطائرة". وأثار التقرير تساؤلات جديدة بشأن تكنولوجيا الطائرة والسعر النهائي لها.

انشر عبر