شريط الأخبار

الزهار: نذهب للمصالحة دون السماح بعودة أجهزة أمنية تنسق مع "إسرائيل"

07:14 - 17 كانون أول / أبريل 2014

غزة - فلسطين اليوم


أعلن القيادي البارز في حركة حماس، د.محمود الزهار اليوم الخميس، أن الحركة تذهب إلى تحقيق المصالحة دون التخلي عن برنامج المقاومة أو السماح بعودة أجهزة أمنية تنسق مع "إسرائيل".

وقال الزهار خلال عرض أوبريت "أبجدية القيد الأخير 2" في ذكرى يوم الأسير الفلسطيني في غزة "نؤكد أننا بينما نذهب لبرنامج المصالحة فإننا لن نتخلى عن البندقية أو عن برنامج المقاومة وسنبقى نتمسك بكل شبر من أرض فلسطين التاريخية ".

وأضاف "نذهب للمصالحة لكن ذلك لا يعني أن نقبل بعودة الأجهزة الأمنية للتعاون علينا وعلى المقاومة مع الاحتلال (..) إننا نريد مصالحة تحقيقا وتكريسا لبرنامج المقاومة وليس التفريط والتنسيق ".

وتعهد الزهار بمواصلة كافة المساعي للإفراج عن جميع الأسرى في السجون الإسرائيلية قائلاً: "إن معاناة الأسير في ضميرنا لا تغيب ونتعهد بأن ندفع في سبيل إنهائها وتحرير كل الأسرى كل ما نستطيع حتى نحقق ذلك ".

وأضاف " عزيمتنا أكبر مما يتصوره عدونا ولن يهدأ لنا بال إلا بحرية كل أسرانا وتحرير أرضنا في كل فلسطين التاريخية المحتلة عام 1948 ".

وشدد الزهار على التمسك بمشروع المقاومة "الذي له مفردات تقوم على يقين رفض الاحتلال والذل وأن هذا الرفض النابع من وجدان وعقيدة وإحساس حقيقي له أدوات مستعدون أن ندفع ثمنها حتى نحقق الثوابت ".

وأوضح أن هذه الثوابت لا تتغير بتغير الزمان والمكان وهي تشمل الإنسان والأرض والعقيدة والمقدسات، مؤكدا "أننا على أبواب أن تنطلق موجة تحرير فلسطين ومسيرة المقاومة لن تتوقف حتى تتمكن من ضرب نظرية الاحتلال في كل مفاصلها ".

 

انشر عبر