شريط الأخبار

مسؤول صهيوني يزعم: قطاع غزة ساهم في انجاح عملية الخليل

08:08 - 16 تشرين أول / أبريل 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

ذكر قائد جيش الاحتلال الأسبق في الضفة الغربية جادي شمني أن عملية الخليل أول أمس لم تكن عفوية أو محلية كالعمليات التي سبقتها مؤخرًا، مشدداً على أن عملية كهذه بحاجة إلى التخطيط المسبق والبنية التحتية الداعمة.
وأضاف شمني في حديث لموقع "والا" العبري بعد ظهر الأربعاء أن عمليات كهذه بحاجة إلى تخطيط مسبق ودراسة ميدانية لنقاط الضعف في المنطقة، واصفًا العملية بـ"الجريئة" لأنها وقعت في منطقة تشهد حركة نشطة لقوات الأمن الإسرائيلية كما أنها نفذت في وضح النهار وفي مكان ليس بالبعيد عن حاجز "ترقوميا".
ولفت إلى أن منفذي العملية-الذين تمكنوا من قتل ضابط كبير وإصابة زوجته وابنه- اختاروا أضعف مقاطع الشارع لتنفيذ العملية عليها ومن ثم سهولة الهرب منها.
وأشار شمني إلى أن عملية كهذه تحتاج إلى الكثير من الجرأة والشجاعة من جهة ومن جهة أخرى فقد وقعت في المكان غير المتوقع، وهذا ما جعلها ناجحة.
وأعرب عن اعتقاده أن المنفذين أكثر من واحد، منوهًا إلى أن هذه العملية تختلف كثيرًا عن العمليات الفردية حيث يقرر أحدهم ليلاً حمل سكين والتوجه إلى أحد الحواجز صباحًا.
ولفت شمني- الذي شغل في الماضي أيضًا منصب قائد لواء الخليل بالجيش- إلى أن منطقة الخليل تشهد وبشكل تقليدي وجود بنية تحتية عميقة وسرية وخاصة لحركة حماس حيث تتمثل في الكثير من الخلايا الميتة التي لا يسهل الوصول إليها سواءً من قبل الجيش أو أجهزة أمن السلطة الفلسطينية.
وقال "نتحدث عن قرى وأشخاص حذرين جدًا ومن الصعب اختراق هذه البيئة بسهولة فالجميع يعرفون بعضهم ولذلك فليس من السهل الدخول إلى عالمهم".
وأبدى شمني تفاؤله بإمكانية الوصول إلى منفذي هذه العملية عاجلاً أم آجلا، إلا أنه أشار إلى أن تجربة الماضي في منطقة الخليل تدلل على صعوبة اكتشاف هكذا عمليات ولكن يتم تفكيك أسرارها في نهاية المطاف.
وبحسب شمني فإنه "لقرب منطقة الخليل من قطاع غزة دور في تقوية البنية التحتية لهكذا عمليات فقد اختلط سكان القطاع كثيرًا بسكان هذه المنطقة في السابق وحققوا نجاحات في تقوية البنية العسكرية هناك".
بدوره، تحدث آفي مزراحي القائد السابق للجيش في الضفة الغربية أيضًا عن عملية الخليل قائلاً إننا "نتحدث هنا عن منطقة معقدة التضاريس ومقاطع الطرق فيها طويلة وتمر بالقرب من القرى الفلسطينية حيث يتم التخطيط لعملية الهرب بعد تنفيذ هكذا عمليات بعناية".

انشر عبر