شريط الأخبار

لماذا "إسرائيل" تلزم الصمت حيال الصراع الروسي الأوكراني؟

03:10 - 16 حزيران / أبريل 2014

ترجمة خاصة - فلسطين اليوم

ذكرت القناة الثانية في التلفزيون الصهيوني اليوم الأربعاء، بان الجالية اليهودية في مدنية دونتسك الأوكرانية في حالة قلق كبير بعد أن تم إرسال رسالة للمعبد اليهودي في المدينة موقعاً باسم رئيس البلدية.

ووفقاً للقناة الصهيونية فإن الرسالة جاء فيها: "عليكم أيها اليهود أن تتواجدوا في مقر الشرطة وإن لم تحضروا بجوازات سفركم التي تثبت أنكم يهود سيتم طردكم من أوكرانيا وسيتم مصادرة جميع ممتلكاتكم فعلى كل يهودي يبلغ من العمر فوق الـ16 عاما الحضور لمركز الشرطة حتى تاريخ 3 مايو المقبل وعلى كل واحد أن يحضر معه 50 دولار".

وقال عدد من كبار زعماء الجالية اليهودية: "إن الرسالة مزيفة ولكن رسالة من هذا القبيل مقلقة جدا وحسب أقوالهم فالوضع أصبح مخيف".

والجدير ذكره فقد انتقد البيت الأبيض الأمريكي "إسرائيل" لعدم وقوفها لجانب الموقف الأمريكي ضد روسيا بما يتعلق باحتلال روسيا لجزر القرم، وقد رد ما يسمى برئيس القسم الأمني السياسي في وزارة الحرب الصهيونية عاموس جلعاد بالقول: "إن مصلحة "إسرائيل" أهم من أي شيء أخر".

وتعليقا على ذلك قال خبير الشؤون الصهيونية في "وكالة فلسطين اليوم" فادي عبد الهادي: "على ضوء الرد الصهيوني الغامض وعدم وقوف إسرائيل" بجانب الولايات المتحدة في موقفها الرافض لروسيا فإن "إسرائيل" بقيت حتى اليوم صامتة على مجريات الأمور في أوكرانيا ليس خوفا من روسيا أو تدهور العلاقات الروسية الصهيونية بل لأن "إسرائيل" تنتظر أن يأتي اليوم ويطرد فيه يهود أوكرانيا وأن يتم اضطهادهم لتقوم "إسرائيل" بتهجيرهم للأراضي المحتلة في الضفة الغربية بهدف لتوطينهم فيها".

وأضاف: "عند تفكك دول الاتحاد السوفيتي نجحت "إسرائيل" بتهجير مئات آلاف من يهود روسيا لإسرائيل وهم الآن يعيشون داخل "إسرائيل" أو في مستوطنات الضفة الغربية".

وأشار إلى أن معظم قادة "إسرائيل" وأحنكهم سياسة شمعون بيرس قال: "إن المشكلة بين "إسرائيل" والفلسطينيين على المدى البعيد ستكون ديمغرافية أي في عدد السكان فـ"إسرائيل" تتمني أن تطرد أوكرانيا اليهود ليهاجروا للضفة الغربية".

وقد أطلق مدير عام نقابة المنظمات اليهودية في أوروبا الحاخام "مناحيم مرغولين" على ضوء ذلك نداء عاجل لرئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو ووزير حربه موشية يعلون ليرسلوا حراس أمنيين "إسرائيليين" لحماية المؤسسات اليهودية في أنحاء أوكرانيا  قبل أن يفوت الأوان ويقتل يهود".

انشر عبر